وليد الشوبكي

أعلنت شركة هيوليت باكارد (HP) للأجهزة والخدمات الحاسوبية تطوير شريحة حاسوبية لتخزين البيانات تعمل لاسلكياً، ولا يزيد حجمها عن حبة الأرز.

وتنبأت الشركة بأن تكون للشريحة الجديدة استخدامات في مجالات الخدمة الطبية والتطبيقات المكتبية ومكافحة التزوير.

يصل طول الشريحة –التي لاتزال في الإطار التجريبي– 4 مليمتر وعرضها 2 مليمتر. ولها قدرة تخزينية تتراوح بين 256 كيلو بِت و4 ميغا بِت، ويُنتظر أن تزيد في المستقبل.

سرعة فائقة
ومدمج بالشريحة هوائي دقيق الحجم يسهم في الوصول إلى سرعة عالية في نقل البيانات المخزنة عليها إلى وسيط أو جهاز آخر.

تبلغ هذه السرعة 10 ميغا بِت في الثانية، أي ما يماثل عشرة أضعاف سرعة نقل البيانات لتقنية "بلوتوث" اللاسلكية الشائعة حاليا، وما يعادل تقريبا سرعة تقنية "واي فاي" للاتصال اللاسلكي بشبكة الإنترنت.

ويمكن قراءة أو نقل البيانات المخزنة على هذه الشرائح الدقيقة لاسلكياً بواسطة أجهزة صغيرة الحجم يمكن دمجها في الهواتف النقالة والحواسيب المحمولة والكاميرات الرقمية والطابعات وغيرها.

بدون كهرباء
ولا تحتاج الشريحة الجديدة –التي طورها فريق ميِموري سبوت بمختبرات الأبحاث لهيوليت باكارد – إلى طاقة كهربية لتعمل.

فمصدر طاقتها هو الأجهزة التي تقرأ أو تنقل البيانات منها (كالهواتف النقالة أو الطابعات أو غيرها)، وذلك وفقا لما يسمى "المزاوجة الحثّية" (Inductive Coupling).

في المزاوجة الحثية تنتقل الطاقة من مُكوّن في الدائرة الكهربية إلى آخر عبر المجال المغناطيسي المشترك؛ وحيث يستحث التغير في سريان التيار الكهربي في أحدهما تغيراً في سريان التيار الكهربي في الآخر.

وعلق رئيس مشروع ميموري سبوت إدوار ماكدونل، قائلاً إن "الشريحة الجديدة التي طورها فريقنا تحرر المحتوى المعلوماتي [المخزن في وسائط رقمية] من إسار الأجهزة الإلكترونية كالحواسيب والإنترنت، وتتيحه مرتبا في العالم الفيزيقي من حولنا"، وذلك في ما أورده بيان صحفي عن الشركة الأميركية.

استخدامات متعددة
ويتيح صغر حجم الشريحة الجديدة استخدامها في أوجه عديدة. منها مثلا تخزين السجلات الطبية للمرضى كاملة على الشريحة وتثبيتها في سوار خفيف على رسغ المرضي للاستخدام السريع.

أيضا، يمكن استخدام شريحة هيوليت باكارد الجديدة كشارات للتحقق من أصالة المنتجات، كالأدوية، فهذه الشريحة التي تسهل إضافتها إلى عبوات الدواء يمكن أن تحوي معلومات عن المُصنّع وتواريخ الإنتاج والصلاحية وما شابه.

كذلك يمكن استخدام الشريحة الجديدة في بطاقات تعريف الأفراد للأماكن المؤمنة.

وقد استغرق تطوير هذه الشريحة 4 سنوات، وينتظر أن تطرح تجاريا خلال عامين، وذلك كما أوردت شبكة إنترنت نيوز.




ــــــــــــ
الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة