في قصة نادرة الحدوث وأغرب للخيال، حصلت أميركية تبلغ من العمر 98 عاما على شهادة الثانوية العامة بعد انقطاع عن التعليم دام 80 عاما.
 
وأعربت جوسيفين بيلاسكو عن سعادتها الغامرة عقب نجاحها وتسلمها شهادة إتمام تعليمها الثانوي من مدرسة في مدينة سان فرانسيسكو، وقالت "كنت أشعر دائما بأن شيئا ينقصني".
 
وقد رحبت إدارة المدرسة بطلب بيلاسكو الالتحاق بالمدرسة والانخراط مع طلابها خلال الحصص المدرسية كـ"طالبة شرفية".
 
ولم تكن بيلاسكو بحاجة لاستئناف تعليمها من أجل تحسين فرصها في سوق العمل مثلما هو الحال عند معظم من يقدم على مثل هذه الخطوة. ولكن كان وراء إصرارها حفيدها مارشيلو (33 عاما) الذي أقنعها بأن الوقت لم يفت لتعويض ما فات والحصول على الثانوية العامة.
 
وكانت بيلاسكو الإيطالية الأصل قدمت إلى سان فرانسيسكو قبل 80 عاما وكان عمرها آنذاك 17 عاما، وقد قطعت تعليمها المدرسي بسبب مرض أختها واضطرارها للقيام على حاجة أسرتها، حيث عملت في إحدى شركات التأمين ومن ثم تزوجت وأنجبت ابنا وأصبح لها ثلاثة أحفاد.

المصدر : الألمانية