تعتزم الصين تدريب 50 ألف شخص من المكفوفين للعمل كمدلكين خلال السنوات الخمس المقبلة في إطار حملة لتحسين أحوال المعوقين الذين غالبا ما يعانون من الفقر.

وأفادت وسائل الإعلام الصينية الرسمية بأن خطة خمسية للمعوقين ذكرت أن عمال التدليك المدربين حديثا سينضمون إلى نحو 90 ألف ضرير يعملون بالفعل كمعالجي تدليك.

وأوضحت أن من المعتقد أن التدليك هو أنسب وظيفة للأشخاص الذين يعانون من إعاقة بصرية والذين يبلغ عددهم في الصين 8.77 ملايين نسمة.

غالبا ما يتم تدريب فاقدي البصر في بكين ومدن كثيرة أخرى كمعالجين بالوسائل الطبيعية في عيادات ومستشفيات الأحياء.

ويعتقد صينيون كثيرون أن الضرير بارع بشكل خاص في مهنة التدليك بسبب حساسية يديه.

وتحدد الخطة الخمسية هدفا يتلخص في إيجاد وظائف جديدة لنحو 750 ألف شخص يعانون من إعاقات من سكان المدن بالإضافة إلى 4.6 ملايين شخص تم توظيفهم بالفعل.

ويشير اتحاد المعاقين في الصين إلى أنه يوجد في الصين 60 مليون شخص يعانون من إعاقة بدنية أو ذهنية.

المصدر : رويترز