تنمية المطاط الطبيعي لمكافحة الحساسية المهددة للحياة
آخر تحديث: 2006/4/27 الساعة 09:34 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/4/27 الساعة 09:34 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/29 هـ

تنمية المطاط الطبيعي لمكافحة الحساسية المهددة للحياة


مازن النجار

يجري فريق علمي من جامعة كوينزلاند الأسترالية بحثا لتطوير وتقييم مطاط نباتي وصولا إلى الوقاية من حساسية مهددة للحياة تحدث جراء رد فعل الجسم ضد مطاط ليتكس الصناعي (التقليدي)، وهي ظاهرة تحدث لدى 10% من البشر.

وتسعى هذه الدراسة -برعاية مؤسسة أبحاث الصناعات الريفية والتنمية- إلى تقييم تنويعة جديدة من مطاط ليتكس نباتي يعرف بـ"وايولي". وبخلاف أنواع أخرى من النباتات المنتجة لمطاط ليتكس والمعروفة علميا باسم "هيفيا برازيلينسيس"، يتميز مطاط وايولي بأنه غير مسبب للحساسية وأن إنتاجه كذلك أقل كلفة مقارنة بالبدائل التوليفية (المخلقة) من مكونات بترولية.

ووفقا للدكتور دوغلاس جورج والدكتور مادان غوبتا المشرفين على طلاب الدكتوراه الذين يجرون التجارب الميدانية، ركزت الدراسات على تنويعة المطاط الجديد من حيث التقييم، المحصول، إنتاج ومعالجة البذور، البذر المباشر، وسبات البذور. ومطاط وايولي هو نبات شبه جاف وهناك إمكانية أن يتحول إلى نبات تجاري في أستراليا.

"
يمتاز مطاط وايولي بخصائص أداء عالية، ويعتبر المطاط الطبيعي مادة خاما أساسية لمنتجات كثيرة
"
خصائص متميزة
ويتميز مطاط وايولي بخصائص أداء عالية كالرجوعية، والمرونة، ومقاومة الكشط، وكفاءة التصريف الحراري، ومقاومة الصدم، وقابلية الطرق في درجات الحرارة المنخفضة. وبسبب نوعيته المتفوقة، يعتبر المطاط الطبيعي مادة خاما أساسية لمنتجات كثيرة.

وغالبا ما يمزج مع المطاط التوليفي (الصناعي)، بيد أن أفضل نوعية من المطاط يتم صنعها من ليتكس وايولي طبيعي بنسبة 100%، مثل القفازات والعازلات وأنابيب القسطرة الطبية.

وكانت المحاولات المتقطعة السابقة لإنتاج مطاط وايولي تجاريا قد لفتت الاهتمام إلى ضرورة المزيد من البحث لزيادة محصول المطاط الطبيعي وخفض تكاليف الإنتاج. وأدت البحوث الأخيرة في الولايات المتحدة إلى خطوط عالية الإنتاجية.

وقد أنتجت الحصيلة الجديدة لهذه التجارب نتاجات عالية ملحوظة من المطاط و"الراتنغ" مقارنة بخطوط الإنتاج الراهنة في أستراليا والولايات المتحدة. والهدف العريض لهذه الدراسة هو استكشاف الإمكانات التجارية لمطاط وايولي في أستراليا.

يذكر أن مطاط وايولي من النباتات المعمرة وموطنه الأساسي في تكساس والمكسيك. وبعد سنتين من النمو، يتم حصاد النبات وتنزع مادة ليتكس من لحاء (قشرة) الشجر في محطات المعالجة، ويتم الحصاد سنويا حتى السنة الخامسة حيث ينزع النبات بكامله وتتم معالجة الجذور والأجزاء الأخرى.
_________
الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة