عدد الطلبة في المدارس الأساسية ارتفع 66% خلال عشر سنوات (الجزيرة نت)

أحمد فياض-غزة

أكد الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني أن أكثر من نصف المجتمع الفلسطيني هم من الذكور دون سن الثامنة عشرة.

وأوضح في تقرير له بمناسبة يوم الطفل العالمي -الذي يوافق اليوم- أن المجتمع الفلسطيني يمتاز بأنه مجتمع فتي يقدر عدد الأفراد الذين تقل أعمارهم عن 18 سنة في نهاية عام 2006 حوالي 2.1 مليون، ويـتوزعون بنسبة جنس مقـدارها 103.8 (1.1 مليون ذكر مقابل 1.0 مليون أنثى).

وأشار التقرير إلى أن الأطفال دون سن الخامسة يشكلون ما نسبته 17.1% من مجموع السكان، مقابل 15.4% في الفئة الـعمرية ما بين خمس إلى تسع سنوات، و13% في الفئة العمرية ما بين عشر إلى 14 سنة و6.8% في الفئة العمرية ما بين 15 إلى 17 سنة.

وبينت نتائج التقرير أن ما لا يقل عن نصف الأسر في الأراضي الفلسطينية (52.2%) يعتقدون أن بإمكانهم توفير الحماية والعناية لأطفالهم. فيما يعتقد 38.7% من الآباء والأمهات الفلسطينيين أن مستويات التوتر وعلامات الضغط النفسي قد ارتفعت خلال الفترة من 2005 إلى 2006 بين صفوف الأطفال المقيمين في نطاق أسرهم المعيشية.

وأوضح التقرير أيضاً أن عدد الشهداء منذ بداية انتفاضة الأقصى وحتى نهاية أكتوبر/تشرين الأول 2006 بلغ ما مجموعه أربعة آلاف و516 شهيدا منهم 19.2% تقل أعمارهم عن الثامنة عشرة، ويتوزعون بواقع 358 شهيدا في الضفة الغربية، و508 شهداء في قطاع غزة، بالإضافة إلى شهيدين في الأراضي المحتلة عام 1948.

ولفت إلى أن أكثر من أربعمئة أسير فلسطيني كانوا أطفالا لحظة اعتقالهم وتجاوز معظمهم سن 18 عاما ولا يزالون قيد الاعتقال، من بينهم 20 معتقلا إداريا دون تهم محددة ودون محاكمة، إضافة إلى 270 طفلاً موقوفاً بانتظار محاكمة من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

فقر وحرمان

أطفال فلسطين يعانون الفقر وتأخر النمو (الجزيرة نت)
وأظهر التقرير أن طفلين من بين كل خمسة أطفال في الأراضي الفلسطينية يعيشون خلال العام 2005 في أسر فقيرة، مشيراً إلى أن نسبة الفقر بين الأطفال، بلغت مع نهاية عام 2005 حوالي 36.9%، بواقع 28.3% في الضفة الغربية و50.1% في قطاع غزة.

كما تظهر المؤشرات الإحصائية أن أكثر من نصف السكان في الأراضي الفلسطينية هم من الأطفال الفقراء، حيث شكل الأطفال الفقراء ما نسبته 56.8% من مجموع الفقراء.

وبحسب التقرير يعاني10% من الأطفال الفلسطينيين في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة من تأخر في النمو، موضحاً أن المؤشرات الصحية لعام 2004 تبين أن حوالي 9.9% من الأطفال دون سن الخامسة يعانون من قصر القامة، و4.9% منهم يعانون من نقص الوزن، و2.8% يعانون من الإصابة بالهزال.

ويشير التقرير إلى أن عدد الطلبة بلغ خلال العام الدراسي الحالي 1.1 مليون طالب وطالبة، يلتحق 70,2% منهم بمدارس الحكومة التي تشرف عليها السلطة الوطنية الفلسطينية، فيما يلتحق 23.6% بالمدارس التابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين و6.2% يدرسون في مدارس خاصة.

المصدر : الجزيرة