تنظم السفارة الليبية في روما غدا الخميس حفل تدشين نصب تذكاري للضحايا الليبيين الذين قتلوا عقب ترحيلهم عامي 1911 و1912 إلى جزر تريميتي في عرض منطقة بوييس جنوبي إيطاليا.

وتقرر إقامة هذا الضريح لحوالي 400 قتيل ليبي من ضحايا الاستعمار الإيطالي في اتفاقين وقعا عامي 1998 و1999 في إطار جهود المصالحة بين ليبيا وإيطاليا.

وكان تم حبس هؤلاء الليبيين في هذه الجزر في ظروف بالغة القسوة وقضوا عقب انتشار وباء بينهم.

وجاء النصب التذكاري في شكل صومعة شيدت فوق المقبرة الجماعية التي دفن فيها الضحايا في جزيرة سان نيكولا.

وقال رئيس بلدية هذه الجزيرة جوسيبي كالابريس إن السكان المحليين البالغ عددهم نحو 400 شخص شاركوا كلهم في تمويل تشييد النصب التذكاري.

المصدر : الفرنسية