تشرشل كان ينوي إعدام هتلر بدون محاكمة
آخر تحديث: 2006/1/1 الساعة 21:09 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/1 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مصادر للجزيرة: أنباء عن إصابات بإطلاق نار قرب مبنى السفارة الإسرائيلية في عمان
آخر تحديث: 2006/1/1 الساعة 21:09 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/1 هـ

تشرشل كان ينوي إعدام هتلر بدون محاكمة

هتلر (وسط) نجا من الكرسي الكهربائي للإعدام (رويترز-أرشيف)

كشفت وثائق أرشيفية نشرت اليوم أن رئيس وزراء بريطانيا إبان الحرب العالمية الثانية ونستون تشرشل كان ينوي إعدام هتلر وباقي المسؤولين النازيين على الكرسي الكهربائي من دون محاكمة.
 
وقال تشرشل خلال اجتماع لمجلس الوزراء في ديسمبر/كانون الأول 1942 وفقا لمدونات مساعد سكرتير مجلس الوزراء نورمان بروك "إذا ما وقع هتلر في أيدينا فمن المؤكد أننا سنعدمه".
 
وكان الشنق هو طريقة الإعدام السائدة في بريطانيا آنذاك, لكن يبدو أن تشرشل كان يفضل الكرسي الكهربائي, وقال -ربما من باب السخرية- إنه يريد استيراد واحد من الولايات المتحدة.
 
وفي أبريل/نيسان 1945 ومع اقتراب انتهاء الحرب كان مجلس الوزراء البريطاني يبحث عما إذا كان يجب محاكمة هتلر وكبار القادة النازيين أو إعدامهم فور القبض عليهم.
 
وقال تشرشل آنذاك "أنا أوافق على أن المحاكمة ستكون تمثيلية" وأن "القبول
بمحاكمة عادلة سينتج عنه كل أنواع التعقيدات", معتبرا في الوقت نفسه أنه يجب التوصل إلى اتفاق مع الحلفاء بشأن هذا الموضوع.
 
وسرعان ما اتضح أن الولايات المتحدة كما الاتحاد السوفياتي يريدان محاكمة
القادة النازيين.
 
وبعد هزيمته العسكرية انتحر هتلر في نهاية الحرب العالمية الثانية في غرفته المحصنة تحت الأرض مع عشيقته إيفا براون ونحو عشرة من رفاقه.
 
وتمت محاكمة نحو 20 مسؤولا نازيا بين نوفمبر/تشرين الثاني 1945 وأكتوبر/تشرين الأول 1946 بتهمة جرائم ضد الإنسانية في نورمبرغ بألمانيا.
 
وتعود هذه الوثائق إلى ما بين 1942 و1945 وهي محفوظة في مركز "كو" للأرشيف غربي لندن. وهذه الوثائق هي أول مدونات مفصلة لمباحثات مجلس الوزراء البريطاني يتم نشرها.
المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية: