100 ألف يلجؤون للصليب الأحمر للاتصال بذويهم في أميركا
آخر تحديث: 2005/9/6 الساعة 18:59 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/9/6 الساعة 18:59 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/3 هـ

100 ألف يلجؤون للصليب الأحمر للاتصال بذويهم في أميركا

مأساة إعصار كاترينا لم تقتصر فقط على القتلى والنازحين بل تحولت إلى معاناة إنسانية قد تستمر سنوات.

مشاكل مئات الآلاف من النازحين ليست فقط في توفير مراكز إيواء ومساعدات غذائية وطبية بل في تسبب الإعصار في انقطاع الاتصالات بين أفراد الأسرة الواحدة والجيران والأصدقاء.

وفي حالات الحروب والكوارث الطبيعية توفر اللجنة الدولية للصليب الأحمر عادة خدمات الاتصال مجانا في إطار جهود الإغاثة التي تقدمها. وكالعادة خصص الصليب الأحمر موقعه على شبكة الإنترنت لتلقي طلبات الاتصال ففوجئ مسؤولو المنظمة بتسجيل طلبات نحو 100 ألف شخص خلال الأيام الماضية للاتصال بالأهل أو البحث عن مفقودين.

وأكدت متحدثة باسم المنظمة في مؤتمر صحفي بمقرها في جنيف أنه عبر الرقم المجاني الخاص من داخل الولايات المتحدة يتلقى الصليب الأحمر طلب النازحين بإبلاغ ذويهم بمكان وجودهم وكيفية الاتصال بهم. أما الذين يبحثون عن مفقودين فيمكنهم مراجعة قائمة بأحدث المعلومات عن الضحايا وأماكن الإيواء.

كما تم أيضا إرسال خمسة خبراء إلى الولايات المتحدة لتتبع مسار العلائات التي فرقتها الكارثة.

ويبقى أمام الصليب الأحمر تحدّ رئيسي هو تحديث المعلومات باستمرار ومتابعة سيل الطلبات المتدفقة على الموقع الإلكتروني.

وتشير تقديرات أولية إلى أن عدد ضحايا إعصار كاترينا أحد أسوأ الكوارث الطبيعية بالولايات المتحدة قد يصل إلى آلاف القتلى. وقد تم إجلاء مئات الآلاف من المناطق المنكوبة في ولاية لويزيانا وبقية مناطق سواحل خليج المكسيك إلى مراكز إيواء مؤقتة في نحو 16 ولاية أميركية بينما أقام آلاف آخرون في فنداق ومنازل خاصة بمناطق أكثر أمنا.

المصدر : رويترز