أفادت دراسة حديثة أن ضجيج الطائرات يضعف تعلم القراءة وتنمية الذاكرة لدى الأطفال.

وشملت الدراسة نحو ثلاثة آلاف طفل تتراوح أعمارهم بين تسع وعشر سنوات من بريطانيا وهولندا وإسبانيا يتعلمون في 89 مدرسة ابتدائية بالقرب من مطارات كبرى.

وبينت نتائجها أن الضوضاء التي تزيد على خمسة ديسبل أعاقت تنمية ملكة القراءة لدى الأطفال إلى أكثر من شهرين بالقرب من مطار هيثرو في لندن ومن شهر بالقرب من مطار شيبول في أمستردام.

كما أظهر بحث آخر أجري بالقرب من مطار باراغاس في مدريد أنه عندما يتعرض الأطفال لضجيج الطائرات المرتفع فإنهم يعانون من تأخر تعلم القراءة.

وخلصت الدراسة إلى أنه ربما يكون لضجيج الطائرات أثر ضئيل على نمو ملكة القراءة فقط لكن أن تأثير التعرض له فترة طويلة لا يزال غير معروف.

المصدر : الألمانية