منجمة روسية تقاضي ناسا لقيامها بتجربة تؤثر على الأبراج
آخر تحديث: 2005/7/4 الساعة 18:05 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/7/4 الساعة 18:05 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/28 هـ

منجمة روسية تقاضي ناسا لقيامها بتجربة تؤثر على الأبراج

المنجمة الروسية تزعم أن ارتطام كبسولة بمذنب أربك حساباتها (الفرنسية)

رفعت منجمة روسية دعوى تعويض قدرها 300 مليون دولار على إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) لقيامها بارتطام كوني متعمد بين مركبة فضاء ومذنب قائلة إن ذلك أثر على الطالع والأبراج.

ونقلت صحيفة "أزفيستيا" عن المنجمة الروسية مارينا باي قولها في الدعوى التي رفعتها قبل الارتطام "من الواضح أن عناصر في مدار المذنب ومن ثم التقويم الفلكي ستتغير بعد الانفجار وهو ما يعد تدخلا في عملي كمنجمة ويشوه خريطة الأبراج الخاصة بي".
 
وقالت متحدثة باسم محكمة ابتدائية في العاصمة الروسية إن الإجراءات الأولية للقضية جارية لكنها لم تستطع تحديد موعد بدء النظر في الدعوى.
 
وارتطمت مركبة فضاء تابعة لناسا بمذنب تعادل مساحته نحو نصف مساحة مانهاتن في تصادم كوني متوهج. وارتطمت الكبسولة وهي في حجم ماكينة غسيل الملابس بالمذنب "تمبل 1" في الموعد المحدد وظل يرسل الصور عن تربته الصخرية حتى قبل 3.7 ثانية فقط من الارتطام.
 
وأظهرت صورة الارتطام التي التقطتها في وقت مبكر من صباح اليوم الاثنين مركبة الفضاء الأم في هذه المهمة "ديب إمباكت" انفجارا متوهجا لمواد جاءت من قلب المذنب.
 
وأدى الارتطام الاستعراضي المتعمد الذي وقع على ارتفاع 134 مليون كلم من الأرض إلى تناثر مواد تكونت أسفل السطح على مدى مليارات السنين أثناء تكون النظام الشمسي.
المصدر : رويترز