ناسا تستعد لإطلاق مكوك ديسكفري
آخر تحديث: 2005/7/25 الساعة 14:22 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/7/25 الساعة 14:22 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/19 هـ

ناسا تستعد لإطلاق مكوك ديسكفري

اثنان من أفراد طاقم الرحلة لدى وصولهما موقع الإطلاق (الفرنسية)

أعلنت إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) أنها باتت مستعدة لإطلاق أول مهمة مكوكية منذ انفجار مكوك كولومبيا قبل عامين ونصف العام, حتى لو تكرر نفس العطل الفني الطفيف الذي تسبب في تأجيل إطلاق المكوك هذا الشهر.

ومن المقرر أن تطلق ناسا مكوكها ديسكفري غدا الثلاثاء، وكان يفترض إطلاقه يوم 13 يوليو/ تموز الجاري لكن أحد أجهزة استشعار الوقود الهامة لم يعمل خلال تجربة روتينية ما دفع المسؤولين الى تأجيل عملية الإطلاق.

ومعلوم أن ناسا علقت رحلاتها المكوكية العام 2003 وعكفت على إدخال تعديلات على خزان الوقود الخارجي للمكوك، وهو الذي خلص المحققون إلى أنه المسؤول عن حادث كولومبيا.

واستأنفت ناسا السبت عدها التنازلي استعدادا لمحاولة ثانية لإطلاق ديسكفري، وانطلاق برنامج مكوك الفضاء مجددا في أعقاب حادث كولومبيا عام 2003.

ووصل الطاقم المؤلف من سبعة أعضاء إلى مركز كنيدي للفضاء يوم الجمعة من أجل الترتيبات الأخيرة للرحلة.

وتخضع عملية الإطلاق لتدقيق شديد في مستويات الأمان والسلامة بعد أن رفعت ناسا من قواعدها، وأحدثت بعض التغييرات في أعقاب كارثة كولومبيا الذي انفجر فوق تكساس في فبراير/شباط 2003 وأدى إلى مقتل رواده السبعة.

وأعرب المدير الإداري لناسا مايكل جريفين عن اعتقاده أن ما تحتاجه إدارة الطيران والفضاء بعد خسارة كولومبيا وعملية التفتيش اللاحقة "هو اتخاذ القرار الفني الصحيح".

توقف الأجهزة
ومعلوم أنه بعد انفجار كولومبيا قضت قواعد السلامة المشددة أن تعمل أجهزة استشعار الوقود الأربعة قبل الإطلاق. وتوقف هذه الأجهزة المحركات الرئيسية للمكوك قبل أن ينفد منها وقود الهيدروجين لتفادي تكرار كارثة كولومبيا.

وتعمل هذه الأجهزة على وقف محركات المكوك إذا سجل اثنان من بين أجهزة استشعار الوقود الأربعة وجود خزان فارغ, وهو ما حدث خلال تجربة روتينية قبل 13 يوليو/ تموز الحالي ما دفع ناسا إلى تأجيل الإطلاق.

ورغم تجارب مضنية استمرت أكثر من أسبوع لم يتمكن المهندسون من تكرار الخلل ثانية واكتشاف أسبابه. لكنهم اكتشفوا بعض المشكلات الطفيفة المتعلقة بكيفية توصيل أجزاء من نظام الاستشعار كهربائيا بالأرض.

وإذا طمأنت التجارب المديرين إلى أن المشكلة محصورة في جهاز استشعار واحد, تعتزم ناسا التغاضي عن قاعدة عمل الأجهزة الأربعة المشددة والمضي قدما في إطلاق مكوك ديسكفري شريطة أن تكون كل الأنظمة الأخرى والطقس مواتيا للإطلاق.

المصدر : رويترز