نجاد وجهت ضده سهام الرسائل القصيرة من بعض الإيرانيين(الفرنسية)
هدد القضاء الإيراني بملاحقة الأشخاص الذين يستخدمون الرسائل القصيرة عبر الهواتف النقالة بهدف التهجم والافتراء على مرشحي الانتخابات الرئاسية.
 
واعتبرت السلطة القضائية التي يسيطر عليه المحافظون أن "تداول رسائل مهينة من أجل تلطيخ سمعة المرشحين يعد محاولة للمس بالنظام العام".
 
كما طلبت من الجهات المختصة التبليغ بمثل تلك الرسائل ورقم خط الهاتف لملاحقة المخالفين وقطع خطوطهم.
 
وكان العديد من الإيرانيين وجهوا خلال الأيام الماضية رسائل عبر الهواتف النقالة تدعو إلى التصويت لصالح الرئيس السابق أكبر هاشمي رفسنجاني والتي اعتبرت مهينة للمرشح المحافظ محمود أحمد نجاد.
 
يذكر أنه يوجد في إيران أكثر من ستة ملايين هاتف نقال في البلد الذي يسكنه حوالي 67 مليون نسمة.

المصدر : الفرنسية