علماء يحذرون من تسونامي آخر في المحيط الهندي
آخر تحديث: 2005/6/17 الساعة 14:38 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/6/17 الساعة 14:38 (مكة المكرمة) الموافق 1426/5/11 هـ

علماء يحذرون من تسونامي آخر في المحيط الهندي

تسونامي السابق خلف مئات آلاف القتلى والجرحى (رويترز-أرشيف)

حذر علماء جيولوجيون من اجتياح مد زلزالي جديد على غرار تسونامي شواطئ الدول الواقعة على المحيط الهندي في المستقبل، دون أن يحددوا أي موعد لذلك.

وقال خبير الأرصاد الأسترالي فيل كومينز إن تسونامي القادم قد يحدث في أي وقت، مشيرا إلى أنه ربما يحدث بعد 20 إلى 50 أو 200 سنة.

وأكد كومينز أن المنطقة الزلزالية التي ستتأثر به تمتد من منطقة جاوا – ساندا إلى غرب وجنوب إندونيسيا ثم تنحني وتمتد عبر جزيرة غينيا الاستوائية، مشيرا إلى أن هذه المنطقة تعتبر مركزا لثلث الهزات الأرضية في العالم.

وأوضح أن هذا النشاط الزلزالي ناجم عن حركة ما تعرف بالصفائح التكتونية المكونة لسطح الأرض.

220 ألف قتيل
وتأتي هذه التحذيرات الجديدة بعد ستة أشهر من اجتياح مد زلزالي عنيف (تسونامي) سواحل آتشه الإندونيسية مما أدى إلى أمواج هائلة بلغ ارتفاعها حوالي 15 مترا. وأدى الزلزال الذي تجاوزت شدته تسع درجات على مقياس ريختر إلى مد بحري اجتاح شواطئ الدول الواقعة على المحيط الهندي.

وقد خلف تسونامي أكثر من 220 ألف قتيل أو في عداد الموتى بينما ما زال عدد غير محدد من الأشخاص مفقودين.

وفي إندونيسيا وحدها قتل 128803 أشخاص واعتبر 37066 موتى بينما قتل في سريلانكا 31 ألف شخص وفي الهند 12405 أشخاص. وتأكد مقتل 5399 شخصا في تايلند، بينما هناك 2822 مفقودا بينهم 898 سائحا غربيا.

وبين الدول الآسيوية الأخرى التي تضررت المالديف (82 قتيلا و26 مفقودا) وماليزيا (68 قتيلا) وبورما (61 قتيلا) وبنغلاديش (قتيلان).

وزرع تسونامي الموت في شرق أفريقيا أيضا بمقتل 298 شخصا في الصومال وعشرة في تنزانيا وواحد في كينيا. وتحدثت عدة دول أخرى عن مقتل رعايا لها في هذه الكارثة لأنها ضربت منطقة سياحية. وما زال مئات الآلاف من الأشخاص بدون منازل ولا يمكنهم سوى الاعتماد على مساكن أقيمت على عجل.

المصدر : وكالات