غوغل باتت أمام مبادرة تنافسية جدية أطلقتها ياهو (رويترز)


وليد الشوبكي

أعلنت شركة "ياهو" الأميركية قبل أيام عن تدشين خدمة البحث عن ملفات الفيديو على الإنترنت وذلك على محرك بحث الشركة، وهو ما يمكن المستخدمين من البحث عما يريدون على الشبكة العالمية، إضافة إلى البحث داخل محتوى الفيديو الخاص بشركات الإنتاج الكبرى مثل شركة "ديزني" وغيرها.

ومعلوم أن محرك البحث "غوغل" كان قد أضاف مطلع الأسبوع الماضي 12 قناة تلفزيونية تتضمن قناتي سي.أن.أن وديسكفري، إلى رصيده من شركات المحتوى الإعلامي التي تتيح موادها المرئية للمستخدمين. لكن خدمة غوغل ظلت مقتصرة على اللقطات الثابتة وليس اللقطات المأخوذة من ملفات الفيديو أو النسخ النصية من ملفات الفيديو التي وردت بها كلمة البحث.

وكانت شركة ياهو قد بدأت النسخة التجريبية (beta) من خدمة البحث عن ملفات الفيديو في ديسمبر/كانون الأول الماضي، ثم سرعان ما تبعتها "غوغل" بتدشين خدمة مماثلة بعد ذلك بشهر تقريبا.

خبرة سيمل
وتمكنت ياهو وبخبرة رئيسها تيري سيمل الذي عمل في السابق رئيسا لشركة "وارنر براذرز" للإنتاج السينمائي، من عقد صفقات مع شركات "بوينا فيستا" للإنتاج التلفزيوني (التابعة لشركة ديزني) وسي.أن.أن وسي.بي.أس وأم.تي.في وغيرها، تتيح للمستخدم الوصول إلى مواد الفيديو التي أنتجتها أي من هذه الشركات والتي تحوي الكلمة التي يبحث عنها.

"
عقدت ياهو صفقات تعاون مع شركات "بوينا فيستا" للإنتاج التلفزيوني وسي.أن.أن وسي.بي.أس وأم.تي.في وغيرها
"
فإذا كتب المستخدم مثلا في خانة البحث كلمة "بنتاغون" ثم نقر على أيقونة (video) فستأتي له صفحة النتائج بلقطات قصيرة (clips) من ملفات الفيديو التي تحوي تلك الكلمة والتي تنتجها أي من هذه الشركات المتعاونة مع "ياهو". وبالطبع بعض هذه المواد المرئية متاح مجانا وبعضها غير مجاني.

ويمثل تطوير إمكانية البحث عن ملفات الفيديو استجابة من محركات البحث الكبرى للانتقادات التي كانت توجه إليها لاقتصار قدرتها على البحث داخل ملفات النصوص دون غيرها من الأنواع العديدة من ملفات المواد السمعية والمرئية التي تحفل بها الشبكة العالمية، والتي يبغي المستخدم الوصول إليها.

ملفات الصوت
وظهرت في الآونة الأخيرة شركات صغيرة مثل "ستريم ساج" (StreamSage) تمكن المستخدمين من البحث عن ملفات الصوت بالأوامر الصوتية المباشرة، باستخدام تقنية التعرف على الصوت (voice recognition)، فمثلا ينطق المستخدم كلمة "بنتاغون" فتأتي صفحة النتائج بملفات الصوت على الإنترنت التي تحوي هذه الكلمة، ولكن هذه الخدمة غير مجانية.

كما أعلنت وكالة "رويترز" الإخبارية مؤخرا عن تعاونها مع محرك بحث "بلينكس"، بحيث تتاح المواد السمعية والمرئية التي تنتجها الوكالة لمستخدمي محرك البحث.

يُذكر أن أول محرك بحث يقدم نسخة بدائية للبحث عن ملفات الفيديو هو "ألتافيستا" الذي بدأ عام 1995، ثم اشترته شركة "أوفرتشر" في أبريل/نيسان 2003، ثم استحوذت ياهو على الأخيرة في أكتوبر/تشرين الأول 2003.
________
الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة