بلغت نسبة المواليد خارج مؤسسة الزواج 45% من إجمالي المواليد (الفرنسية-أرشيف)

سيد حمدي-باريس
أظهرت دراسة سكانية فرنسية أن مواليد الزنا في المجتمع الفرنسي بلغت نسبتهم 45% من إجمالي المواليد في البلاد.

 

وأفادت الدراسة التي تحمل عنوان "تاريخ العائلات" أصدرها المعهد الوطني للدراسات السكانية أن من بين كل ثلاث زيجات تنتهي أكثر من واحدة إلى الطلاق، ما يؤدي إلى علاقات خارج مؤسسة الزواج التي ينتج عنها الإنجاب.

 

وأدى انتشار الطلاق إلى زيادة الأسر ذات العائل الواحد لتصبح أسرة واحدة من بين كل ست أسر، في حين زادت كذلك أعداد الأسر التي تتشكل من جديد في أعقاب وقوع الطلاق مع بحث كل طرف عن شريك آخر.

 

وتترافق هذه التحولات في المجتمع الفرنسي مع اتجاه مماثل في أوروبا. ففي الدول الإسكندنافية مثلا بلغت نسبة الطلاق في السويد 55% من إجمالي الزيجات.

 

كما بلغت نسبة الإنجاب خارج إطار الزواج 56% مقابل أقل من 5% في اليونان التي يعرف عن شعبها تمسكا أكثر بالمسيحية.
_____________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة