غالبية بريطانية ترفض تتويج كاميلا ملكة عليهم
آخر تحديث: 2005/3/26 الساعة 12:17 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/3/26 الساعة 12:17 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/16 هـ

غالبية بريطانية ترفض تتويج كاميلا ملكة عليهم

غالبية بريطانية تعتبر زواج الأمير تشارلز وكاميلا إضعافا للنظام الملكي (الفرنسية-أرشيف) 
أظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه صحيفة دايلي ميل اليوم السبت أن غالبية البريطانيين تؤيد بقاء النظام الملكي لكنها تعتبر أن كاميلا باركر بولز يجب ألا تصبح ملكتهم إن اعتلى الأمير تشارلز العرش البريطاني.

ويعتقد 60% ممن شملهم الاستطلاع أن بريطانيا ستكون أقل قوة بدون النظام الملكي, ويعتبر 71% أن الملكية يجب ألا تنتهي بوفاة الملكة إليزابيث الثانية.

لكن فيما يؤيد 57% من المستطلعة آراؤهم زواج الأمير تشارلز وكاميلا في حفل مدني في الثامن من أبريل/نيسان المقبل، يرى 73% أن كاميلا يجب أن لا تصبح ملكة. 

من جهة أخرى يعتبر 65% أن زواج الأمير تشارلز وكاميلا سيضعف الملكية, وهي نسبة ارتفعت 16 نقطة قياسا إلى ما كانت عليه قبل ستة أسابيع.

ويعتقد بعض البريطانيين أن كاميلا عشيقة الأمير منذ زمن طويل، مسؤولة عن فشل زواجه من الأميرة ديانا التي قضت نحبها في حادث سيارة بباريس في أغسطس/آب 1997.
المصدر : الفرنسية