استخدام الأطفال في السباق قوبل بتنديد من منظمات حقوق الإنسان (أرشيف)
قالت دولة الإمارات العربية المتحدة إنها ستشن حملة على تهريب أطفال آسيويين يستخدمون في قيادة الجمال في سباقات الهجن بعد صدور قانون جديد يشدد من الحظر على استخدام الأطفال دون 16 عاما.
 
ونقلت وكالة أنباء الإمارات عن الشيخ حمدان بن زايد نائب رئيس الوزراء قوله إنه سيتم مواجهة أي من ينتهك التشريعات الجديدة بإجراءات مشددة. ولم يحدد طبيعة تلك الإجراءات.
 
ويشدد القانون الجديد من حظر قائم على استخدام الأطفال دون 16 عاما أو أولئك الذين يقل وزنهم عن 45 كيلوغراما، وتستهدف السلطات من وراء تحديد حد أدنى للوزن إلى منع التحايل بجلب الأطفال بجوازات سفر مزورة تشير إلى أعمار غير صحيحة.
 
ويتم خطف الأطفال أو شراؤهم من عائلاتهم. وأغلبهم من شبه القارة الهندية. وتقول جماعات حقوق الإنسان إن آلاف الأطفال الذين قد لا يزيد عمر بعضهم عن أربعة أعوام يقودون الجمال في المسابقات التي تلقى شعبية كبيرة في الإمارات.
 
وتشير تلك الجماعات إلى أن الأطفال يحتجزون فيما يشبه أوضاع السجون حيث لا يقدم لهم سوى القليل من الطعام كي لا يزيد وزنهم حتى يمكنهم قيادة الجمال بسرعة قد تصل إلى 50 كيلومترا في الساعة. 

المصدر : رويترز