الأبواب وراء معظم عمليات بتر أطراف الأطفال
آخر تحديث: 2005/11/7 الساعة 15:24 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/11/7 الساعة 15:24 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/6 هـ

الأبواب وراء معظم عمليات بتر أطراف الأطفال

كشفت دراسة علمية بالولايات المتحدة أن الأبواب وراء معظم عمليات البتر في سن الطفولة رغم أن معظمها يتضمن فقد جزء من الإصبع.
 
وأظهرت الدراسة أن معظم إصابات البتر الخطيرة تقع بين المراهقين وغالبا ما تشمل آلات جز العشب -استنادا إلى سجلات المستشفيات من عام 1999 إلى 2002- تمت مراجعتها بجامعة ولاية أوهايو.
 
وجاء في التقرير الذي نشر في عدد نوفمبر/تشرين الثاني من دورية الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال، أنه خلال تلك الفترة أصيب 111.600 طفل بجروح بترت فيها أطراف.
   
وقالت الدراسة إن "أغلب الجروح التي أدت إلى بتر أطراف حدثت لأطفال صغار ومعظمها شملت أبوابا".
   
وأوصت بزيادة استخدام ضمانات مثل الاستعانة بالأشياء التي تمنع انغلاق الأبواب، واتخاذ احتياطيات لمنع آلات جز العشب من الرجوع إلى الخلف فجأة.
المصدر : رويترز