دراسة تربط طول العمر بالنشاط الرياضي
آخر تحديث: 2005/11/15 الساعة 13:55 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/11/15 الساعة 13:55 (مكة المكرمة) الموافق 1426/10/14 هـ

دراسة تربط طول العمر بالنشاط الرياضي

ذكرت دراسة نشرت يوم الاثنين أن معدلات التدريب البدني المتوسطة يمكن أن تقي من الإصابة بمرض القلب وتطيل العمر وأن مقدار الفائدة يزداد مع ارتفاع معدل النشاط البدني.

وعلى الرغم من أن هناك اعترافا واسع النطاق بفوائد الأنشطة البدنية فإنه لم يتضح بعد ما إن كان معدل النشاط يؤثر بشكل كبير على معدل العمر أو طول المدة التي يعيشها الإنسان دون أن يصاب بمرض القلب.

وقام باحثون بدراسة بيانات لمجموعة من الأشخاص أعمارهم من 50 عاما فأكثر اشتركوا في دراسة للقلب تتبعت حالة 5200 من المقيمين في فرامنغهام بولاية ماساتشسوتس الأميركية على مدار الستة والأربعين عاما الماضية.

وبعد تعديل البيانات فيما يتعلق بالتدخين وعوامل أخرى تشير تقديرات الباحثين إلى أن أولئك الذين شاركوا في الدراسة ممن انخرطوا في أنشطة بدنية متوسطة الشدة بدءا من الخمسين من العمر امتد بهم العمر 1.3 سنة و1.1عاما دون مرض القلب عن الآخرين كثيري الجلوس.

وأولئك الذين شاركوا في معدلات مرتفعة من الأنشطة البدنية امتد بهم العمر 3.5 عاما أكثر كما أنهم عاشوا 3.2 سنة أكثر بدون أمراض القلب والأوعية الدموية بالمقارنة بكثيري الجلوس.

وقال أوسكار إتش. فرانكو من المركز الطبي لجامعة إيراسموس إم. سي. في روتردام بهولندا وزوملاؤه "توضح دراستنا أن اتباع نمط حياة يتسم بالنشاط هو وسيلة فعالة للتمتع بالصحة في مرحلة الشيخوخة".

وفي دراسة منفصلة درس باحثون التأثير الذي تحدثه نصيحة طبية بممارسة تدريبات بدنية لـ 492 رجلا وامرأة أصحاء ولكن كثيري الجلوس يبلغ عمرهم من 30 إلى 69 عاما.

وتقول السجلات إن كمية التدريبات التي أكملها هؤلاء الأشخاص بالفعل كانت أقل من المعدلات المطلوبة.

وقال مايكل جي بيري -من جامعة فلوريدا في جاينسفيل لدورية رويترز هيلث- إنه عندما يطلب الطبيب أداء تدريبات لا يقوم الناس بها كما أوصى الطبيب فهم يفعلون حوالي 60% مما يطلب منهم.

وأضاف "ربما يتعين على الأطباء أن يشجعوا الناس على الممارسة النشطة سواء فيما يتعلق بالاستمرارية أو الايقاع عندما يتعلق الأمر بالمشي كتدريب بدني لتحقيق فوائد ملحوظة".

المصدر : وكالات