الصين ارتادت الفضاء برحلة مأهولة العام الماضي وتعد لبرامج أخرى (رويترز)
تركز الصين جهودها على بناء محطة خاصة بها في الفضاء بحلول عام 2020 لاستكشاف القمر لكنها ألغت خططا لإرسال إنسان إلى القمر لأسباب مالية.

وذكرت تقارير صحفية نقلا عن "الأب الروحي للبرنامج الفضائي الصيني" وانج يونجشي الذي أتم بنجاح أول رحلة تحمل إنسانا إلى الفضاء العام الماضي أن إتمام المحطة الدائمة سيستغرق حوالي 15 عاما.

وأفادت صحيفة بكين نيوز أن وانج أبلغ حشدا من طلاب المدارس العليا يوم الأحد أن الصين ستدير برنامجا لاستكشاف القمر وأن تلك العملية لن تتضمن إرسال رواد فضاء إليه.

وأرسلت الصين يانج ليوي وهو طيار حربي سابق إلى الفضاء في مهمة حول الأرض في أكتوبر/ تشرين الأول لتصبح ثالث دولة ترتاد الفضاء بعد الاتحاد السوفياتي السابق والولايات المتحدة.

وقد رحبت الصين بالتعاون الدولي في محطتها الفضائية لكن الولايات المتحدة أظهرت مؤخرا أنها ربما لا تريد أن تنضم بكين إلى المحطة الفضائية الدولية التي تتكلف 95 مليار دولار وتشارك فيها 16 دولة.

وتشعر الولايات المتحدة بقلق من أن برنامج الفضاء الصيني الذي يديره الجيش قد يشكل يوما ما تهديدا للهيمنة الأميركية في مجال الأقمار الصناعية للاتصالات العسكرية.

المصدر : رويترز