سنغافورة تشن حملة ضد قرصنة برامج الكمبيوتر
آخر تحديث: 2004/4/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/4/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/5 هـ

سنغافورة تشن حملة ضد قرصنة برامج الكمبيوتر

ألقت شرطة سنغافورة القبض على ثلاثة أشخاص في إطار حملة دولية تقودها الولايات المتحدة ضد شبكات القرصنة التي توزع موسيقى وأفلاما وبرامج منسوخة من الإنترنت.

وتم القبض على الرجال الثلاثة الذين وجهت لهم محكمة اتهامات أمس الجمعة أثناء غارة للشرطة على منظمة دولية تدعى فيرلايت قالت الشرطة إنها ماهرة في إزالة قيود حماية نسخ برامج الكمبيوتر.

ويواجه من يدانون بنسخ مواد رقمية بطريقة مخالفة للقانون بغرض بيعها أو تأجيرها عقوبة أقصاها دفع غرامة قدرها 100 ألف دولار سنغافوري (ما يعادل 58 ألف دولار أميركي) والسجن خمس سنوات.

وكانت وزارة العدل الأميركية قالت أمس الأول إن المحققين داهموا 120 موقعا في شتى أنحاء العالم لتحطيم شبكات القرصنة على الإنترنت والتي توزع الموسيقى والأفلام وبرامج الحاسوب التي تحظى بحماية حقوق الملكية الفكرية.

وأضافت الوزارة أن الحملة التي نفذت في 27 ولاية أميركية وعشر دول في أنحاء العالم استهدفت مجموعات "واريز" التي توزع ألعاب الحاسوب وغيرها من الأعمال قبل توزيعها رسميا.

وقال إنه تم ضبط أكثر من 200 جهاز حاسوب حتى الآن وتحديد هوية نحو مائة شخص، مشيرة إلى أن أجهزة الحاسوب التي ضبطت في العملية تحتوي على مئات الآلاف من الأعمال المنسوخة بصورة غير مشروعة.

وتتألف مجموعات "واريز" من هواة تسلل إلى الشبكات الإلكترونية ذوي مهارة وبراعة في مجال التكنولوجيا وبعض العاملين في هذه الصناعة، وتتنافس فيما بينها على وضع الأعمال المقلدة على أجهزة حاسوب سرية.

وشاركت 12 دولة في الحملة على منظمة فيرلايت وهي بلجيكا وبريطانيا والدانمارك وفرنسا وألمانيا والمجر وإسرائيل وهولندا وإسبانيا والسويد والولايات المتحدة بالإضافة إلى سنغافورة.

المصدر : رويترز