أمازون تدخل المنافسة في حلبة محركات البحث
آخر تحديث: 2004/4/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/4/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/25 هـ

أمازون تدخل المنافسة في حلبة محركات البحث

وليد الشوبكي

أطلقت شركة أمازون عملاق تجارة التجزئة على شبكة الإنترنت النسخة التجريبية Beta version منِ محرك البحث A9.com، على موقع مستقل على الشبكة العالمية.

وكانت أمازون قد أعلنت في سبتمبر/ أيلول الماضي عن تطوير A9 ليكون مجرد أداة بحث ليساعد المستخدمين على البحث عن المنتجات والتسوق على الموقع الرئيسي للشركة.

ولكن يبدو أن طموحات أمازون صارت تفوق ذلك، خاصة وأن سوق محركات البحث هو الأكثر حيوية في قطاع التكنولوجيا حاليا، مما جعل كبرى الشركات –كشركة مايكروسوفت– تسارع للحصول على نصيب من الكعكة. بل إن شركة ياهو أعلنت أنها حققت 101 مليون دولار أرباحا صافية من "نتائج البحث الإعلانية مدفوعة الأجر" على محركها البحثي خلال الشهور الثلاثة الماضية.

وسيكون محرك البحث الجديد مدعوما تقنيا من كل من أمازون (الشركة الأم) ومن شركة أليكسا لإحصائيات التحقق من الرواج على مواقع الإنترنت وهي تتبع أمازون أيضا، ومن غوغل محرك البحث الأكثر شهرة، إضافة إلى الخبرة التقنية للقائمين على الموقع، ويقودهم أودي مانبر مدير التقنية السابق بشركة ياهو.

ورغم أن المستخدم العادي لمحركات البحث قد يعتقد أنه ليس ثمة إضافات أو خصائص جديدة أكثر مما تتيحه محركات البحث الحالية مثل غوغل، استطاع محرك البحث A9.com أن يضيف ملامح جديدة ربما تجعله يتفوق على شريكه الحالي (غوغل)، ويكسب قصب السبق في هذه المجال التكنولوجي. من الملامح الجديدة التي يقدمها A9 إضافة إلى إمكانات محركات البحث التقليدية:

• البحث داخل الكتاب: فعندما يقوم المستخدم بالبحث عن أي مادة فإنه يحصل على نتائج البحث، إضافة إلى عمود على يمين صفحة نتائج البحث يشمل الكتب التي وردت فيها مادة البحث المذكورة. ومن ثم يستطيع المستخدم أن يلقي نظرة على أي كتاب إذا كان مسجلا في موقع أمازون دوت كوم.

• تاريخ البحث: وهذه الإمكانية تتيح للمستخدم أن يتعرف على كل المواد التي بحث عنها على A9.com، وهي ليست مقصورة على استخدام حاسوب بعينه، لأنها تعتمد على تسجيل المستخدم من خلال اسمه وكلمة المرور. ويستطيع المستخدم أن يغلقها وقتما يريد.

• الأعمدة المرنة: الموجودة على يمين الصفحة، والتي تعرض للمستخدم خصائص مثل "البحث داخل الكتاب" و"تاريخ البحث"، إذ يستطيع أن يتحكم في حجمها أو أن يغلقها.

• نتائج بحث سابقة: وهذه الخاصية تشير إلى النتائج التي سبق أن استعرضها المستخدم خلال بحثه عن مواد أخرى. تعرض هذه الخاصية تاريخ آخر مرة زار المستخدم ذلك الموقع.

• معلومات الموقع: تعرض هذه الخاصية نبذة عن الموقع الذي ظهر في نتائج البحث، دون أن يغادر المستخدم صفحة البحث، ليقرر مبكرا إن كان سيتصفح ذلك الموقع أم لا.

• الطريق المختصر للبحث: وهذه تتيح للمستخدم أن يبحث عن أي مادة على A9.com مباشرة قبل أن يدخل على الموقع نفسه، على الصورة التالية: إذا أراد المستخدم أن يبحث عن مادة computer science مثلا، فإنه يستطيع أن يكتب ذلك في سطر العنوان على أي متصفح.

• شريط أدوات البحث: والذي يتم تحميله ليرتبط بمتصفح الإنترنت. وهو يحتوي على خاصية من أهم الإضافات الجديدة وهي خاصية "المفكرة" التي تتيح للمستخدم أن يكتب تعليقاته وملحوظاته على كل موقع زاره من نتائج البحث، وحيث تظهر هذه الملاحظات والتعليقات إذا زار المستخدم الموقع مرة أخرى. كما أن شريط الأدوات يحتوي على خاصية "مانع الإعلانات" غير المرغوبة التي تظهر فجأة أثناء تصفح المواقع.

لهذه الملامح الجديدة التي يتفرد بها A9 كمحرك بحثي، "لا عجب أن يتفوق A9 على غوغل، فقد أخذ الأول من الأخير أفضل ما فيه. ولكن هذا ليس جديدا، فهذا ما فعله غوغل مع ياهو، وفعله ياهو مع نتسكيب!"، كما ذكر بعض المراقبين على موقع لتبادل الآراء على الإنترنت John Battelle's Searchblog.
_______________________
المحرر العلمي- الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة