طور علماء بريطانيون نظام حاسوب يسمح بالتعرف على بصمة الأذن. وقال رئيس وحدة الطب الشرعي بجامعة ليدز بإنجلترا جي روتي "أنتجنا نظام حاسوب للتعرف على بصمة الأذن إلى جانب نظم التعرف على بصمة الأصابع. وعلى حد معلوماتنا هذا هو أول نظام حاسوب يوجد في أي مكان لبصمات الأذن".


وبدلا من تقليد صور الأذن بشكل يدوي فإن روتي ابتكر نظاما يمكن المحققين من البحث في قاعدة معلومات خاصة ببصمات الآذان.


وكانت بصمات الأذن قد استخدمت للتعرف على أفراد ومجرمين قبل وقت طويل من انتشار استخدام بصمات الأصابع في أوائل القرن العشرين.


يشار إلى أن المجرمين عادة ما يرتدون القفازات لكنهم لا يغطون آذانهم وقبل أن يقدم مهاجم على اقتحام مكان فمن المرجح أن يضع أذنه على الباب أو زجاج النافذة قبل أن يحاول فتحه لسماع ما إذا كان أحد في الداخل.

المصدر : رويترز