أصدر مفتي مصر الشيخ علي جمعة فتوى تبيح الزواج عن طريق الوكالات المتخصصة أو التي تعمل من خلال شبكة الإنترنت بشرط إعلام أسرة الفتاة وولي أمرها.

وقال المفتي إنه "يجوز شرعا التوسط في مسائل الزواج بين الناس من خلال ما يسمى بإعلانات وكالات الزواج أو من خلال بعض المراكز، وذلك بإعطاء المعلومات عن كل طرف للآخر بدون غش أو تدليس وبعلم ولي الزوجة الشرعي بكل هذه الخطوات عند إتمام عقد الزواج من مراحله الأولى وحتى إتمام إنجازه".

وحرم الشيخ جمعة عمل الشركات التي تعمل لأغراض تجارية أو التي تساعد على لقاء الفتيات والشبان دون علم الأهل.

وقد نشر المفتي هذه الفتوى ردا على سؤال حول مدى مشروعية إعلانات وكالات الزواج. يذكر أن وكالات ترتيب الزواج انتشرت في مصر ويتخصص بعضها في ترتيب زواج المغتربين.

المصدر : الجزيرة + وكالات