اليابانيون تزاحموا في طوكيو لاقتناء بلاي ستيشن المحمول (الفرنسية)

بدأت شركة سوني اليابانية العملاقة للإليكترونيات تسويق أول جهاز بلاي ستيشن محمول للألعاب والترفيه في إطار حملتها لتخفيف قبضة منافستها شركة نينتندو على سوق أجهزة الألعاب المحمولة في العالم.
 
وطرحت الشركة في السوق اليابانبة نحو 200 ألف وحدة من الجهاز الجديد الذي يبلغ سعره نحو 190 دولارا أميركيا.
 
وتحدى هواة الألعاب الإلكترونية طقس طوكيو الشديد البرودة واصطفوا في طوابير طويلة كي يصبحوا ضمن أول من  يبتاعون الجهاز الجديد الذي هو أول جهاز ألعاب محمول تنتجه شركة سوني.
 
وبدأ بيع الجهاز الجديد لسوني بعد عشرة أيام من البداية الناجحة لبيع جهاز ألعاب في حجم الكتاب الصغير من إنتاج نينتندو أطلق عليه (نينتندو دي أس) مزود بوصلة لاسلكية وشاشتين إحداهما تعمل باللمس وجهاز يشبه القلم.
 
وقال أسوكا سيناجا الذي وقف خارج متجر لبيع الأجهزة الإلكترونية "يسمح جهاز  دي أس بممارسة الألعاب فحسب ولكن جهاز سوني يسمح أيضا بسماع الموسيقى وعرض الأفلام هناك قيمة مضافة". واشترى سيناجا لعبة سباق سيارات ليمارسها مع أصدقائه الذين اشتروا نفس  الجهاز.
 
ويسمح جهاز سوني المزود بوصلة لاسلكية لمستخدميه بممارسة الألعاب عن  طريق شبكة الإنترنت. ورغم أن شركة نينتندو تفوقت على سوني بطرح كميات كبيرة من أجهزتها الجديدة، فإن سوني ستتمكن من خوض منافسة شديدة بطرح ميزات ترفيهية أكبر في الأجهزة الجديدة.

المصدر : وكالات