اتفاقية دولية لتأمين أبواب السيارات ضد الحوادث
آخر تحديث: 2004/11/26 الساعة 21:05 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/11/26 الساعة 21:05 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/14 هـ

اتفاقية دولية لتأمين أبواب السيارات ضد الحوادث

أبواب السيارات المخالفة للمواصافات تتسبب في رفع نسبة الإصابات (الفرنسية-ارشيف)
أقرت عشرون دولة تمثل 90% من صانعي السيارات في العالم اتفاقية دولية لضمان قدر أكبر من الحماية والأمان لمستخدمي السيارات.

وكانت الولايات المتحدة واليابان وفرنسا وألمانيا وبريطانيا وكوريا الجنوبية على رأس عشرين دولة اجتمع ممثلوها في جنيف الخميس للتوقيع على الاتفاقية التي تشترط إدخال تعديلات في مختلف مراحل صناعة السيارات لحماية أرواح الركاب خاصة عند وقوع حوادث الطرق.

وأوضح مدير إدارة سلامة الطرق والمرور بالولايات المتحدة جيفري رونج في تصريحات على هامش اجتماع جنيف أن التعديلات الجديدة تركز على طريقة صناعة أبواب السيارات وطريقة إحكام غلقها.

وفي الولايات المتحدة وحدها تشير الإحصاءات إلى أن 42 ألف شخص يواجهون خطر الموت سنويا في حوادث السيارات التي تفتقر أبوابها إلى المواصفات  الصناعية الجيدة.

كما تشير الإحصاءات التي نشرت على هامش اجتماع جنيف إلى أن 1.2 مليون شخص يلقون حتفهم سنويا في حوادث السيارات, ثلثان منهم في آسيا. 

وقد رحبت شركات صناعة السيارات الكبرى بالاتفاقية الدولية الجديدة التي تتم تحت رعاية الأمم المتحدة ووفقا لمعايير السلامة المطلوبة.

وأعرب عدد من المشاركين عن تفاؤلهم بقرب إقرار المزيد من الاتفاقيات حول مواصفات قياسية موحدة لإنتاج باقي أجزاء السيارة مثل الفرامل والمصابيح وغيرها.

ومن المقرر وفقا للاتفاقية أن تقوم الدول الموقعة عليها بتعديل القوانين الداخلية التي تسمح بفرض رقابة صارمة على عمليات التصنيع, رغم عدم تحديد موعد نهائي للالتزام بذلك.


 
المصدر : رويترز