ارتفاع حرارة القطب الشمالي يهدد بذوبان الجليد
آخر تحديث: 2004/11/11 الساعة 09:42 (مكة المكرمة) الموافق 1425/9/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/11/11 الساعة 09:42 (مكة المكرمة) الموافق 1425/9/29 هـ

ارتفاع حرارة القطب الشمالي يهدد بذوبان الجليد

في الوقت الذي تتسارع فيه وتيرة ذوبان الجليد في القارة القطبية الشمالية بسبب ارتفاع درجة حرارة الأرض تقف دول المنطقة المطلة على القارة ومن بينها الولايات المتحدة موقفا سلبيا تجاه إيقافه.
 
وجاء في تقرير شاركت فيه ثماني دول وأعده فريق مكون من 250 عالما أن درجة حرارة القطب الشمالي تزداد بمعدل ضعف سرعة ارتفاع درجة الحرارة في بقية مناطق الأرض بسبب تراكم الغازات المسببة لارتفاع الحرارة.
 
وقال نائب رئيس الفريق بال بريسترود "إننا نخاطر بالمناخ العالمي" مستندا إلى التقرير الذي يقول إن انبعاث الغازات من السيارات والمصانع ومحطات الطاقة هي المسؤولة عما يحدث.
 
وأوضح بريسترود أن الغطاء الجليدي تقلص بنسبة 15-20% خلال الـ30 عاما الماضية، ومن المرجح أن يتسارع هذا التقلص، مشيرا إلى أن الجليد قد يذوب تماما في المحيط القطبي الشمالي مع حلول نهاية القرن.
 
وجاء أيضا في التقرير أن طبقة الجليد في الإسكيمو أصبحت رقيقة بحيث يسقط فيها الصيادون ما يهدد أساسات المباني والطرق في حين تتلاشى فعليا محميات المخلوقات الجليدية من الدب القطبي إلى الفقمة.
 
وفي المقابل تضمن التقرير بعض الجوانب الإيجابية لمثل هذه الظاهرة حيث سيتسنى الوصول إلى مخزونات النفط والغاز وستصبح الزراعة ممكنة وربما تشق قنوات ملاحية مختصرة عبر القطب الشمالي.
 
ويقول دبلوماسيون إن حكومات الدول المطلة على أطراف القطب الشمالي وهي الولايات المتحدة وروسيا وكندا والدنمرك والنرويج والسويد وفنلندا وإيسلندا منقسمة بشأن ما يجب عمله تجاه هذه الظاهرة خاصة الولايات المتحدة التي تعارض أي إجراء جذري.
 
وتسعى تلك الدول للاتفاق على توصيات بشأن السياسات التي ستنتهجها بناء على التقرير، وذلك خلال اجتماع لوزراء خارجيتها في أيسلندا يوم 24 من الشهر الجاري.


المصدر : وكالات