اللصوص أثبتوا أن الشرطة في حاجة للحماية (أرشيف-رويترز)
خطفت مجموعة من اللصوص حافلة محملة بـ  46 شرطيا برازيليا غير مسلحين وأحد الحراس كانوا متوجهين إلى مسابقة رياضية في مقاطعة باهيا.
 
وكانت الحافلة منطلقة من شمالي شرقي مدينة بارايبا متجهة إلى مدينة سلفادور في باهيا عندما اعترضتها سيارتان محملتان باللصوص المسلحين وأجبرتها على التوقف في الطريق الخارجي الذي يربط المدينتين.
 
وقال متحدث باسم شرطة باهيا إن اللصوص سرقوا كاميرات رجال الشرطة وهواتفهم النقالة ومحفظاتهم بل وحتى ملابسهم وأحذيتهم الرياضية.
 
وأضاف المتحدث أن اللصوص الذين هربوا فور تنفيذ العملية لم يعرفوا أنهم سرقوا الشرطة, متوعدا اللصوص بأخذ الثأر. 

المصدر : رويترز