بعض القطع الأثرية المسروقة

قالت الجمارك العراقية إنها فقدت الاتصال منذ يوم الاثنين مع قافلة تحمل قطعا أثرية ثمينة استعادتها عناصر تابعة للقوات الإيطالية, معربة عن قلقها من اختفاء القافلة.
 
وكلفت القافلة التي تضم ضابطا وسبعة عناصر أمنيين، بنقل 81 قطعة أثرية إلى مديرية الآثار في بغداد كانت عثرت عليها القوة الإيطالية في أحد منازل ناحية السيد دخيل في مدينة الناصرية جنوب شرق بغداد.
 
وقال العقيد جعفر علوان مشعل مدير جمارك ذي قار جنوبي العراق إن آخر اتصال مع القوة المذكورة كان لدى بلوغها منطقة المحمودية جنوب بغداد, معربا عن خشيته من وقوع المفرزة في كمين دبرته عصابة سربت معلومات عن المهمة.
 
وكانت وزارة الدفاع الإيطالية أعلنت الثلاثاء أن قواتها البالغ قوامها ثلاثة آلاف جنديا, فككت في الناصرية بالتعاون مع الجمارك العراقية شبكة دولية لتهريب قطع أثرية من الحقبة السومرية.
 
واستعادت القوات الإيطالية أجزاء من لوحات حجرية تحوي كتابات بأقدم لغة في العالم و12 زهرية وقطعا من النقود المعدنية إضافة إلى مجوهرات وحلي.
 
وسمحت عملية مشابهة للقوة الإيطالية والجمارك في 22 يوليو/تموز الماضي باستعادة كميات مهمة من القطع الأثرية التي تعود إلى الحقبة السومرية (300 عام قبل الميلاد).

المصدر : الفرنسية