نصف مليون دولار لكشف مدبر فيروس ماي دووم
آخر تحديث: 2004/1/31 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/1/31 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/12/10 هـ

نصف مليون دولار لكشف مدبر فيروس ماي دووم

رصدت شركة البرمجيات مايكروسوفت مكافأة قدرها 250 ألف دولار لمن يدلي بمعلومات تقود إلى القبض على مبتكر فيروس الكمبيوتر (ماي دووم) وإدانته، تبعتها شركة برامج الكمبيوتر سكو إنك بعرض مماثل.

وينتشر فيروس ماي دووم الذي ظهر يوم الاثنين الماضي بسرعة عبر الإنترنت، حيث تظهر في صورة رسالة تتحدث عن الإخفاق في إرسال البريد الإلكتروني من (مدير البريد) وتحتوي على ملف مرفق يقوم بهجوم إلكتروني لدى فتحه على الصفحة الرئيسة لشركة مايكروسوفت.

وقد كثف الخبراء أمس الجمعة محاولات اكتشاف معد فيروس الكمبيوتر الذي ما زال انتشاره يؤدي إلى تعطيل المزيد من شبكات البريد الإلكتروني.

وقال ميكو هايبونين مدير الأبحاث في شركة الحماية من فيروسات الكمبيوتر الفنلندية أف سكيور "إذا تم التوصل إلى نتيجة فإن ذلك سيكون بسبب المكافآت" التي رصدتها شركات الكمبيوتر.

وهذه الفيروسات مبرمجة لشن هجمات تهدف إلى إرسال كم هائل من رسائل البريد الإلكتروني لمواقع الشركتين بدءا من عطلة نهاية الأسبوع الحالي.

والجائزة المالية المذكورة هي جزء من مبلغ خمسة ملايين دولار رصدته الشركة لمساعدة السلطات الأميركية في القبض على مخربي شبكة الإنترنت بهدف ضرب منتجات مايكروسوفت.

من جانب آخر رجح خبراء من شركة روسية متخصصة في مكافحة فيروسات الكمبيوتر أمس الجمعة أن تكون روسيا هي مصدر فيروس ماي دووم.

وقال ألكسندر غوستييف الخبير في شركة "كاسبرسكي لابز" في مؤتمر صحفي إن "أولى رسائل البريد الإلكتروني التي أصابها الفيروس كانت في روسيا"، وهو ما يثير الشكوك بأنه صدر من هناك رغم عدم تأكيد المعلومات.

وأكد الناطق باسم الشركة دنيس زينكين أن أجهزة الكمبيوتر عبر الإنترنت رصدت أولى الرسائل المصابة من روسيا، لكنه لم يستبعد أن يكون ذلك محاولة تضليل لمنع العثور على المذنب.

المصدر : وكالات