اكتشافات تؤكد أن المريخ كان قاحلا
آخر تحديث: 2003/8/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/6/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/8/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/6/25 هـ

اكتشافات تؤكد أن المريخ كان قاحلا

توصل علماء أميركيون إلى اكتشافات تؤكد أن كوكب المريخ كان على الدوام مكانا باردا وقاحلا على عكس النظريات السائدة حتى الآن.

وأكد الجيولوجي فيليب كريستنسن من جامعة ولاية أريزونا الأميركية أن الكميات التي عثر عليها من الكربونات على الكوكب الأحمر كانت ضئيلة ولكنها أيضا جاءت من تفاعل الغلاف الجوي مباشرة مع الغبار وليس مع محيطات جفت.

ونظرا لأن الغلاف الجوي للمريخ يتكون أساسا من مركب ثاني أكسيد الكربون فقد بنى العلماء نظريات عن أن أي مكونات من الماء السائل على الكوكب الأحمر قد تخلف وراءها مستودعات كبيرة من ثاني أكسيد الكربون كما هو الحال على كوكب الأرض.

وقال تقرير العلماء المنشور في العدد الصادر اليوم الجمعة من مجلة (ساينس) إنه نظرا لرؤية مياه متجمدة على المريخ فإن الاكتشافات تشير إلى أن الكوكب كان دائما باردا وقاحلا.

وتوصل العلماء إلى هذه النتيجة عن طريق البحث عن معادن بها مركبات الكربونات باستخدام جهاز كمبيوتر فائق القدرة ومطياف للانبعاث الحراري على مركبة فضائية مخصصة للمسح الشامل لكوكب المريخ تتبع إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا).

المصدر : رويترز