واشنطن تؤجل قرارها بشأن الحد من الانبعاث الحراري
آخر تحديث: 2003/7/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/7/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/26 هـ

واشنطن تؤجل قرارها بشأن الحد من الانبعاث الحراري

تتجه الإدارة الأميركية نحو تأجيل اتخاذ أي إجراء بشأن ظاهرة ارتفاع درجة حرارة كوكب الأرض تحت ذريعة إجراء مزيد من الدراسات حول الموضوع.

وورد في تقرير وزعته جماعات حماية البيئة أن إدارة الرئيس الأميركي جورج بوش ستصدر اليوم تقريرا يوصي بإجراء دراسة تساندها الولايات المتحدة بشأن تأثيرات ارتفاع درجات الحرارة على كوكب الأرض على اعتبار أن ذلك "سيزيد من المعرفة بالتقلب المناخي ورد الفعل المفترض للنظام المناخي على التغيرات التي أحدثها الإنسان على الجو".

وانتقدت جماعات حماية البيئة القرار الأميركي المتوقع، وقال رئيس الاتحاد البيئي القومي فيليب كلاب "نرحب دائما بمزيد من البحث، لكن الهدف هنا هو إرجاء فعل أي شيء لحل المشكلة".

ومنذ رفض إدارة بوش بروتوكول كيوتو -وهو اتفاقية عالمية للحد من انبعاث الغازات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري- تتعرض لانتقادات لاذعة من أعضاء الحزب الديمقراطي ومن جماعات بيئية لرفضها الحد الإجباري من انبعاث الغازات وتبنيها خطة بديلة عرفت باسم "سماوات صافية" لتقليص انبعاث الغازات في الولايات المتحدة بنحو 18% خلال عشر سنوات بوضع إجراءات طوعية على المصانع.

ويُخشى من أن ارتفاع حرارة كوكب الأرض بالتدريج يمكن أن يؤدي إلى كثير من التأثيرات الضارة من بينها انهيار الجبال الجليدية وما يتبع ذلك من ارتفاع مستويات الماء في البحار والمحيطات، والقضاء على بعض أنواع الحياة البرية.

المصدر : رويترز