خبير: المكاكيك الأميركية سفن اختبار وليست مجازة
آخر تحديث: 2003/7/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/7/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/13 هـ

خبير: المكاكيك الأميركية سفن اختبار وليست مجازة

المكوك كولومبيا يقلع من قاعدة كيب كانافيرال بفلوريدا (أرشيف-رويترز)
قال فريق يتولى التحقيق في كارثة انفجار مكوك الفضاء كولومبيا إنه يجب التعامل مع مكاكيك الفضاء الأميركية على أنها مركبات اختبار وليست سفن فضاء مجازة للاستخدام الروتيني رغم قيامها برحلات فضائية على مدى 22 عاما.

وأوضح مدير لجنة التحقيق المستقلة في حادث تحطم المكوك كولومبيا هارولد جهمان أن إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) تعاملت مع المكاكيك من منطلق كونها مركبات مجازة دوما للتشغيل وأرادتها أن تقوم بنفس الأداء من مهمة لأخرى، وهو ما أدى إلى إهمال استخدام بعض أجهزة الرصد داخل المكوك.

وقال جهمان في مؤتمر صحفي إن ناسا أهملت نوعا ما كاميرات الرصد وأجهزة مراقبة المدى والآلات الأخرى الموجودة داخل المكوك على مر السنين، باعتبار أنها مركبات عاملة بدلا من اعتبارها مركبات اختبار.

وانفجر مكوك الفضاء كولومبيا فوق تكساس يوم الأول من فبراير/ شباط الماضي، مما أسفر عن مقتل رواده السبعة. ويعتقد المحققون بأن سبب الكارثة يعود إلى ارتطام أجزاء من مادة عازلة في صهريج الوقود الخارجي بالجناح الأيسر للمكوك بعد نحو 81 ثانية من إقلاعه، وهو ما سمح بتسرب الوقود إلى داخله وانفجاره.

وتنصب جل اتهامات فريق التحقيق على المشكلات الإدارية التي أدت إلى وقوع الكارثة. وقال جهمان إن الفريق وعد في بادئ الأمر بتقديم تقريره النهائي بشأن الكارثة أواخر هذا الشهر قبل عودة الكونغرس للانعقاد الشهر المقبل, إلا أنه سيتم إرجاء الأمر إلى أواخر الشهر المقبل, مشيرا إلى أن رحلات المكوك إلى الفضاء قد تستأنف خلال تسعة أشهر.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: