مؤتمر المياه يحذر من خطر النزاعات حول الموارد المائية
آخر تحديث: 2003/3/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/1/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/3/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/1/18 هـ

مؤتمر المياه يحذر من خطر النزاعات حول الموارد المائية

أطفال إندونيسيون يحملون دلاء ماء وسط الجفاف الكبير الذي أصاب الأرض (أرشيف)
حذر المشاركون في مؤتمر منتدى المياه الدولي اليوم، مع اندلاع الحرب على العراق، من ضرورة عدم تحول المياه سببا آخر للنزاع مع تزايد معدلات النقص خلال العقود القادمة.

وقال مشاركون في أعمال المنتدى بمدينة كيوتو غرب اليابان إن المياه أشد أهمية من النفط الذي يقول البعض إنه وراء الحرب الأميركية ضد العراق وإنه سبب خطير بنفس الدرجة لتفجر النزاعات.

وشدد رئيس الاتحاد السوفياتي الأسبق الرئيس الحالي لمنظمة الصليب الأخضر غير الحكومية ميخائيل غورباتشوف على أن "المياه حق إنساني أصيل, المياه هي الحياة، الناس على استعداد أحيانا لفعل أي شيء من أجل المياه قد يكون لذلك عواقب وخيمة".

وبحلول العام 2050 سيتأثر بنقص المياه نتيجة الزيادة السكانية والتلوث وظاهرة الاحتباس الحراري ما بين ملياري وسبعة مليارات نسمة في شتى أنحاء العالم من إجمالي سكان العالم المتوقع أن يصل عددهم إلى 9.3 مليارات نسمة.

ويهدف المؤتمر إلى وضع إطار للتعامل مع أزمة المياه المتفاقمة رغم أن تعهدات حكومات بتقديم مساعدات لم تتحقق بعد. ومع اندلاع الحرب ضد العراق فإن الأمر ربما بات أصعب أمام المؤتمر في ما يتعلق بالتقريب بين المواقف السياسية المتباينة التي تعوق التوصل إلى اتفاق بشأن برامج المياه.

ورغم أن المنظمين قالوا إن أيام المؤتمر المقرر أن تستمر أعماله أسبوعا لن تختصر فإن بعض المشاركين ومنهم الوفد العراقي قرروا العودة بالفعل إلى بلدانهم. وبدأ المؤتمر أعماله يوم الأحد الماضي.

المصدر : رويترز
كلمات مفتاحية: