أبواب مصفحة إلزامية لقمرة القيادة في الطائرات
آخر تحديث: 2003/10/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/10/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/9/5 هـ

أبواب مصفحة إلزامية لقمرة القيادة في الطائرات

حثت منظمة الطيران المدني شركات الطيران الأعضاء فيها تنفيذ قرارها القاضي بان تتزود جميع الطائرات التجارية التي تتسع لأكثر من 60 راكبا أو يزيد وزنها على 45.5 طنا بأبواب مصفحة لقمرة القيادة في الطائرات اعتبارا من السبت المقبل.

وجاء في القرار الذي تبتنه المنظمة التابعة للأمم المتحدة في مارس/ آذار 2002 أن هذا الباب يجب أن "يصمم بشكل يمنع معه إمكانية دخول أسلحة خفيفة أو شظايا القنابل وكذلك اقتحام قمرة القيادة من قبل أشخاص غير مسموح لهم بالدخول إليها".

وكانت المنظمة أعطت أعضاءها الـ188 مهلة حتى الأول من نوفمبر/تشرين الأول 2003 لتركيب هذه الأبواب.

ويجب أن يبقى هذا الباب مقفلا طيلة الرحلة على أن يفتح استثنائيا للأشخاص المسموح لهم بدخول قمرة القيادة، ولهذا يجب أن يكون بحوزة القبطان ومساعده تجهيزات تتيح لهما رؤية الشخص الذي يريد الدخول وأن تكون هناك آلية لفتح الباب.

الطائرات الأميركية
وفي الولايات المتحدة قال خبير طيران إن الطائرات التجارية الأميركية قد تزود قريبا بتكنولوجيا مضادة للصواريخ مماثلة للمستخدمة في الطائرات الإسرائيلية.

وقال إسرائيل ليفانت رئيس شركة إلتا سيستمز -وهي وحدة تابعة لشركة صناعة الطيران الإسرائيلية الحكومية- "نأمل الحصول على موافقة إدارة الطيران الاتحادية خلال فترة ما بين ثلاثة وستة أشهر لنمضي قدما"، موضحا أن النظام كان نتاج جهد مشترك بين إلتا وشركة رايثيون الدفاعية الأميركية.

من جانبها أكدت رايثيون أنها تعمل مع إلتا في إطار برنامج وزارة الأمن الداخلي لتزويد الطائرات التجارية بنظم لإبعاد الصواريخ التي قد تطلق عليها وقت الهبوط أو الإقلاع.

ويجمع نظام رايثيون وإلتا المعروف باسم "سيف فلايت" (رحلة آمنة) نظام إلتا للإنذار ونظام رايثيون للإطلاق وهما يعملان بشكل مستقل دون الحاجة إلى تدخل الطيار أو حصوله على تدريب خاص، ولا يحتاج سوى قدر ضئيل من الصيانة ولا يرى من الجو أو من مواقع على الأرض.

ويستطيع نظام فلايت أن يرصد أثناء عمله الصاروخ القادم في جزء من الثانية ويحول اتجاهه عن الطائرة المستهدفة.

يذكر أن الشركات الإسرائيلية عرضت مؤخرا منتجاتها لمكافحة ما يسمى بالإرهاب مستغلة المخاوف المتزايدة في الولايات المتحدة عقب هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001 والحرب على العراق.

وشملت المنتجات نظم تخابر وسيطرة على الحدود وتصوير بالرادار وطائرات استطلاع وأجهزة فحص أمني للمطارات ومجسات تعمل بالحرارة.

المصدر : وكالات