بكين تعتزم الحد من قرصنة برامج الألعاب
آخر تحديث: 2003/1/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/22 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الخارجية الكازاخية: الجولة الثامنة من مفاوضات أستانا بشأن سوريا قد تعقد 20 ديسمبر المقبل
آخر تحديث: 2003/1/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/22 هـ

بكين تعتزم الحد من قرصنة برامج الألعاب

طالبة صينية تتصفح الإنترنت في سوق للكمبيوتر بمقاطعة شنغهاي (أرشيف)

تعتزم بكين إطلاق حملة الشهر المقبل لوقف قرصنة برامج الألعاب على الإنترنت، في محاولة لتحسين ملفها في حماية الملكية الفكرية. وقال مدير الحملة التي تقودها وزارة الثقافة إن العملية تستهدف في الأساس أصحاب مقاهي الإنترنت المخالفة للقانون ممن يجنون أرباحا طائلة عن طريق تركيب سيرفرات لسرقة برامج الألعاب من أصحابها الشرعيين.

وقال المسؤول الصيني إن القرصنة أصبحت عدو صناعة البرمجيات الرئيسي لأنها أضرت بالكثير من الحاصلين على تراخيص لتشغيل برامج الألعاب على الإنترنت. وتخطط الوزارة لفرض إطار تنظيمي على صناعة برامج الألعاب التي يقدر أن يصل حجمها إلى نحو ملياري يوان (240 مليون دولار) عام 2003.

ويقول محللون إن أمام كل عشر نسخ من البرامج المسروقة تباع نسخة مشروعة واحدة فقط في بلد تنتشر فيه السلع المقلدة، وهو ما يكبد المبرمجين مئات الملايين من الدولارات سنويا.

وكانت الحكومة الصينية أغلقت الشهر الماضي أكثر من 3300 مقهى إنترنت لأسباب تتعلق بالسلامة بعدما أتى حريق على مقهى تحت الأرض ببكين في يونيو/ حزيران الماضي وقتل 52 شخصا وأصاب 21. ويوجد في الصين ثاني أكبر عدد من مستخدمي الإنترنت في العالم. ويصل عدد المستخدمين 95 مليون شخص. وتفرض السلطات قيودا صارمة على مقاهي الإنترنت مما دفع بعضها إلى العمل في السر لتفادي الرقابة.

المصدر : رويترز