صور التقطت بواسطة الأقمار الاصطناعية تظهر مراحل التحولات في القطب الجنوبي بسبب ارتفاع درجات الحرارة (أرشيف)

قال عالم بريطاني إن الارتفاع المحتمل في درجات الحرارة بالقطب الجنوبي يهدد بفناء حيوانات البحر هناك.

وقال لويد بيك وهو أحد العلماء المختصين بالقطب الجنوبي للصحفيين "إذا صحت التوقعات سنفقد على الأرجح أعدادا كبيرة من المحار والحيوانات القشرية ذوات السبعة أزواج من الأرجل والرخويات والعناكب البحرية العملاقة من بين سلالات أخرى".

وأضاف بيك خلال المؤتمر السنوي للرابطة البريطانية لتطوير العلوم "حتى الآن درسنا 11 سلالة وفي كل مرة نخلص إلى نفس النتائج.. مع ارتفاع درجة الحرارة درجتين أو ثلاثة تختنق الحيوانات البحرية".

وأوضح العالم البريطاني أن درجة حرارة المياه في القطب الجنوبي -وهو من آخر مناطق العالم التي ظلت فيها البيئة دون مساس تقريبا- ترتفع بأكثر من مثلي معدل ارتفاع درجة حرارة الأرض، وإنها ارتفعت بالفعل درجة كاملة خلال الأعوام الخمسة عشر الماضية.

وتوقع العلماء من خلال البيانات والقياسات النظرية لتسارع التغيير ونطاقه في المستقبل أن ترتفع حرارة المياه في القطب الجنوبي ثلاث درجات تقريبا خلال 100 عام. وأظهرت الدراسات أن الحيوانات البحرية التي تعيش في القطب الجنوبي لم تستطع من قبل التأقلم مع مثل هذا التغيير.

يشار إلى أن كتلة جليدية انفصلت عن القارة القطبية الجنوبية في مارس/ آذار الماضي. وقال علماء بريطانيون إن تفكك الكتلة الجليدية حدث تحت وطأة ارتفاع درجات الحرارة.

المصدر : رويترز