الصين تكسب حرب الإنترنت ضد المعارضة
آخر تحديث: 2002/8/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/8/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/21 هـ

الصين تكسب حرب الإنترنت ضد المعارضة

طالبة تتصفح الإنترنت في سوق للكمبيوتر بشنغهاي( أرشيف)
أكد مركز بحوث أميركي لشؤون الإنترنت وتكنولوجيا المعلومات أن السلطات الصينية تحقق حتى الآن نجاحا كبيرا في مجال التصدي للمعارضين والمنشقين على شبكة الإنترنت. وخلافا لكل التوقعات استبعدت دراسة لمركز راند الذي يتخذ من واشنطن مقرا له أن يؤدي استخدام الإنترنت إلى تغييرات سياسية كبيرة في الصين.

وجاءت دراسة المركز تحت عنوان "لديك معارض" على غرار العبارة المعروفة لدى مستخدمي الشبكة الدولية وهي "لديك بريد إلكتروني جديد". واعتبر المركز الأميركي أنه من المستبعد أن تقود تكنولوجيا المعلومات تغييرا جذريا في الصين.

وأضافت الدراسة أن السلطات الصينية تطبق أساليب رقابة مشددة على استخدام شبكة الإنترنت وتشن حملة اعتقالات وتصادر أجهزة الكمبيوتر للمخالفين لقوانينها الصارمة في مجال استخدام تكنولوجيا المعلومات وأولئك الذين يتابعون مقالات ومواقع المعارضين على الإنترنت أو يحاولون الاتصال.

وأوضح مركز راند الأميركي أن السلطات اعتقلت 25 شخصا خلال العامين الماضيين لتهم تتعلق باستخدام الشبكة الدولية. وأضاف التقرير أن الحكومة الصينية لم تكتف بالرقابة والاعتقالات فقط بل بادرت باستخدام سلاح التكنولوجيا أيضا ضد معارضيها بنشر بيانات ومعلومات تتضمن هجوما شديدا عليهم.

وتشمل الحملة المضادة أيضا محاولة تخريب البريد الإلكتروني لمعارضي النظام الصيني بعدد كبير من الرسائل التي تحمل فيروسات.

تأتي هذه الإجراءات إلى جانب اعتراض عدد كبير من المواقع التي تطرح وجهات نظر معارضة للنظام الصيني ومنع مستخدمي الإنترنت من الوصول إليها. كما يتم اعتراض بعض المواقع الإخبارية الأجنبية إضافة إلى المواقع الإباحية.

كما تشن السلطات الصينية حملات مداهمة وتفتيش دائمة لمقاهي الإنترنت المنتشرة في جميع أنحاء البلاد. وكان أحد هذه المقاهي قد تعرض لحريق ضخم في يونيو/ حزيران الماضي أسفر عن مقتل 24 شابا. يشار إلى أن عدد مستخدمي شبكة الإنترنت في الصين ارتفع من مليون شخص عام 1997 إلى 33 مليون العام الحالي.

المصدر : الفرنسية