فيضانات أوروبا وآسيا تؤكد أهمية بروتوكول كيوتو
آخر تحديث: 2002/8/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/8/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/10 هـ

فيضانات أوروبا وآسيا تؤكد أهمية بروتوكول كيوتو

المياه تحيط بمنازل أحياء مدينة درسدن شرقي ألمانيا

انتقدت ألمانيا الولايات المتحدة لتهربها من المصادقة على بروتوكول كيوتو. وقالت وزيرة التعاون الألمانية هايهديماري فيكتسوريك زويل إن الفيضانات العنيفة التي تضرب آسيا وأوروبا يجب أن تفتح أعين الذين يحاولون داخل الحكومة الأميركية التقليل من أهمية بروتوكول كيوتو أو عرقلة تطبيق بنوده التي تهدف إلى خفض انبعاثات الغازات المسؤولة عن ارتفاع حرارة الأرض.

وأكدت الوزير الألمانية أن الفيضانات دليل على أن ارتفاع حرارة الأرض ليس احتمالا علميا بعيدا بل بات حقيقة مروعة. وشددت على ضرورة إبلاغ واشنطن خلال القمة الدولية عن التنمية المستدامة في جوهانسبرغ بوضوح, أن مقاطعتها بروتوكول كيوتو أمر ليس مقبولا.

وكان الرئيس الأميركي جورج بوش أعلن في مايو/أيار 2001 أن بلاده لن تصادق على بروتوكول كيوتو الذي وقع عام 1996 وينص على خفض الغازات الدفيئة في البلدان الصناعية بمعدل 5.2% بحلول عامي 2008 و2012 بالمقارنة مع عام 1997.

ويشهد وسط أوروبا منذ أسبوع موجة فيضانات لا سابق لها، كما تجتاح الفيضانات الصين ومناطق أخرى من آسيا منذ أسبوعين أسفرت عن خسائر كبيرة في الأرواح والممتلكات.

المصدر : الفرنسية