صمم طبيب أسنان كندي منقارا صناعيا من مادة الأكليرك لنسر فقد منقاره في حادث لإطلاق النار ليتمكن من اصطياد فرائسه مرة أخرى وتمزيقها.

ويعمل الدكتور براين أندروز حاليا على تطوير النموذج الأولي الذي يتم تركيبه على قطعة صغيرة باقية من المنقار, حتى يمكن للطائر المفترس الذي يبلغ من العمر أربع سنوات ونصف السنة أن يعود إلى الحياة البرية يوما ما.

وتوقع أندروز صنع ثلاثة أو خمسة أو حتى 12 نموذجا قبل الحصول على المنقار المناسب. واعتمد الطبيب الشاب (26 عاما) في التصميم المزود بفتحات للتنفس على صورة لنسر في الغلاف الأخير لمجلة ناشيونال جيوغرافيك ومنقار حقيقي محنط.

وأطلق مدير معهد الحفاظ على الحياة البرية في جزيرة فانكوفر حيث تتم العناية بالنسر، اسم براين عليه تكريما لطبيب الأسنان.

وكانت سيدتان قد عثرتا على الطائر الجريح في طريق جانبي منذ شهرين قرب بلدة توفينو على الساحل الغربي للجزيرة.

المصدر : رويترز