استبعاد ارتطام كوكب سيار بالأرض عام 2019
آخر تحديث: 2002/7/30 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/7/30 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/5/21 هـ

استبعاد ارتطام كوكب سيار بالأرض عام 2019

صورة التقطها تلسكوب هابل الفضائي لكوكب يدور حول نجم خارج المجموعة الشمسية (أرشيف)

أعلن علماء في مختبر الدفع النفاث التابع لإدارة الطيران والفضاء الأميركية أن الكوكب السيار الذي توقع علماء الفلك في بادئ الأمر ارتطامه بالأرض بعد نحو 17 عاما سيمر قرب كوكبنا دون حصول أضرار.

وكان الكوكب المعني ويبلغ عرضه 1600 متر قد احتل عناوين الصحف الأميركية وأثار اهتمام المتخصصين والهواة في شتى أنحاء العالم بعد رصده مؤخرا على مسار يقود إلى ارتطامه بالأرض.

لكن مختبر الدفع النفاث نشر بيانا على موقعه على الإنترنت الأحد جاء فيه أن الملاحظات والمعلومات الجديدة تشير إلى أن الكوكب السيار لن يرتطم بالأرض. وجاء في البيان "بعد تحليل المزيد من الملاحظات عن الكوكب السيار (2002 إن.تي.7) على مدار يوم 28 يوليو/ تموز الجاري يمكننا الآن استبعاد احتمال حدوث أي تأثير على الأرض في أول فبراير/ شباط 2019".

وأضاف البيان "على الرغم من أننا لا نستطيع بعد أن نستبعد تماما أي احتمال لحدوث تأثير عام 2060 إلا أن استبعاد هذه الإمكانية يبدو أيضا مرجحا قريبا". ورصد الكوكب السيار أوائل الشهر الحالي وهو يبعد الآن عن الأرض مسافة 100 مليون كيلومتر ويدور حول الشمس كل 2.3 عام بزاوية حادة مائلة إلى مدار الأرض.

وكان أحد خبراء الفضاء البريطانيين قال إن كوكبا قد يرتطم بالكرة الأرضية خلال 17 عاما ليقضي على الحياة، ويبلغ عرض الكوكب -وهو أكثر الأجسام الفضائية المكتشفة خطورة على الإطلاق- كيلومترين ويبدو أنه في مسار تصادمي مباشر مع الأرض.

ويقول علماء الفلك إن ارتطام الأرض بكوكب سيار قطره كيلومتر يمكن أن يقتل ربع سكان الأرض. وإحصائيا يرتطم جسم عرضه عشرة كيلومترات بالأرض كل 100 مليون عام مثل الارتطام الذي يعتقد العلماء بأنه أدى إلى اندثار الديناصورات قبل 65 مليون عام.

المصدر : رويترز