غراهام بيل
قالت كندا إن ألكسندر غراهام بيل هو مخترع التلفون بصرف النظر عما يقوله الكونغرس الأميركي. ووفقا لكتب التاريخ الأميركية الشمالية فإن بيل الذي هاجر إلى كندا من أسكتلندا طور فكرة هذا الجهاز في منزل عائلته في برانتفورد بأونتاريو. وحصل على براءة اختراع أميركية عام 1876.

وهب أعضاء البرلمان الكندي للدفاع عن بيل بعد أن أجاز الكونغرس الأميركي قرارا قال إن الفضل يعود بشكل فعلي إلى أنطونيو ميوتشي الذي هاجر من أيطاليا إلى الولايات المتحدة.

وقدم ميوتشي تقريرا بشأن اختراع وشيك في عام 1871 للسلطات الأميركية ولكنه كان أفقر من أن يجدد هذا الادعاء في عام 1874 مما سمح لبيل بالحصول على براءة الاختراع والفضل فيه.

وقالت شيلا كوبس وزيرة التراث الكندية إن أعضاء الكونغرس الأميركي يحاولون إعادة كتابة التاريخ لتحقيق مكاسب سياسية. وأضافت أن بيل "مثال ملهم لمخترع كندي أسهم من خلال براعته ومثابرته في تقدم المعرفة وتقدم البشرية".

ووافق مجلس العموم الكندي الجمعة على قرار يعترف رسميا ببيل على انه مخترع التليفون. وليس لهذا القرار اي وزن سوي وزن شكلي فقط مثل القرار الذي أجازه الكونغرس .

المصدر : رويترز