شاتلوورث يتمتع بحياته على متن محطة الفضاء الدولية
آخر تحديث: 2002/4/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/2/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/4/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/2/17 هـ

شاتلوورث يتمتع بحياته على متن محطة الفضاء الدولية

مارك شتلوورث (يسار) بجانب رائد الفضاء الروسي يوري غيدزينكو في قاعدة بايكنور قبيل انطلاقهما إلى محطة الفضاء الدولية (أرشيف)
قال مركز التحكم الأرضي ومراقبة الرحلات الفضائية في العاصمة الروسية موسكو اليوم إن سائح الفضاء الجنوب أفريقي مارك شاتلوورث -الذي وصل السبت إلى محطة الفضاء الدولية- سيقوم اليوم بتصوير الحياة اليومية لرواد الفضاء.

وأوضح أحد مسؤولي المركز فيكتور بلاغوف أن سائح الفضاء سيجري أيضا جلسة اتصال مع تلامذة في جنوب أفريقيا، كما سيقوم بمراقبة المحيط بواسطة جهاز خاص لتحديد المناطق الغنية بعلق البحر.

وخلافا لسائح الفضاء الأول الأميركي دينس تيتو -الذي زار محطة الفضاء الدولية في أبريل/نيسان عام 2001- فإن شاتلوورث سيتمكن من التنقل بكل حرية داخل المحطة حتى في الجزء الأميركي منها.

ومن المقرر أن يبدأ شاتلوورث تجارب بيولوجية على خلايا فأر ونعجة, ويراقب تطور هذه الخلايا في ظروف الجاذبية الصغرى، إذ من شأن نتائج هذه التجارب أن تساعد العلماء على محاربة فيروس الإيدز ومرض باركنسون والرعاش. وبشأن صحته أكدت الطبيبة المكلفة مراقبة الوضع الصحي للطاقم الفضائي أن شاتلوورث بحالة صحية جيدة وأنه تكيف بشكل رائع مع انعدام الجاذبية.

وكان شاتلوورث وهو أول سائح فضاء من قارة أفريقيا قد دخل إلى محطة الفضاء الدولية يوم السبت برفقة رائدي فضاء هما طاقم المركبة الفضائية الروسية سويوز التي أقلتهم إلى المحطة الدولية بعد رحلة فضائية استغرقت يومين. ومن المقرر أن يقضي الرجال الثلاثة ثمانية أيام في المحطة قبل عودتهم إلى الأرض.

وقد دفع سائح الفضاء الأفريقي البالغ من العمر 28 عاما ويعتبر من كبار رجال الأعمال في مجال الإنترنت مبلغ 20 مليون دولار أميركي حسب تقارير صحفية نظير رحلته الفضائية التي انطلقت من قاعدة بايكونور الروسية في كزاخستان يوم الخميس الماضي.

المصدر : الفرنسية