أستراليون يستولدون ماشية مستنسخة ومعدلة جينيا
آخر تحديث: 2002/3/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/1/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/3/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/1/14 هـ

أستراليون يستولدون ماشية مستنسخة ومعدلة جينيا

عجل تايواني مستنسخ بجانب أمه البديلة (أرشيف)
نجح علماء أستراليون في استنساخ أول رؤوس ماشية معدلة جينيا, الأمر الذي سيضع أستراليا -أضخم دولة مصدرة لمنتجات الألبان في العالم- على طريق التحول إلى منتج تجاري للألبان المعدلة جينيا.

وكانت الولايات المتحدة وأوروبا ونيوزيلندا قد سبقت إلى ذلك واستنسخت وأدخلت تعديلات جينية على الماشية مع توجه العلماء إلى إحداث ثورة في عالم منتجات الألبان.

وقال منسق المشروع في تصريحات صحفية عن التجربة الجديدة التي تحققت نتائجها في يناير/كانون الثاني وفبراير/شباط الماضيين إنها خطوة مثيرة للغاية.

وشارك فريق علمي في استنساخ أربع إناث من الماشية معدلة جينيا بإضافة جين لبروتين إنتاج اللبن. وكان هذا الفريق هو نفسه الذي قام بأول عملية لاستنساخ أبقار وثيران في أستراليا. وقال لويس إن الهدف الرئيسي من الخطوة الأخيرة هو إنتاج مزيد من الألبان المغذية.

وقد استخلص في التجربة الجديدة جين بروتين من خلية بقرة ثم حقن في جنين مستنسخ في مختبر, وبعد ذلك زرع الجنين في رحم بقرة أخرى. ومن المتوقع استيلاد العديد من رؤوس الماشية المعدلة جينيا في وقت لاحق هذا العام. وقال روب مورتون من شركة أبحاث وتنمية الألبان التي مولت معظم المشروع إن التجربة جعلت إمكانية الإنتاج التجاري خطوة مهمة وقريبة.

المصدر : رويترز