نبات الخشخاش
ذكرت مجلة علمية بريطانية أن السائقين الذين يتعاطون الخشخاش يكونون أكثر سيطرة على عجلة القيادة من أولئك الذين يشربون كأسا من الخمر. واعتبرت الدراسة أن المتناولين للخشخاش يكونون مدركين لحالة اللاوعي التي يعيشونها أثناء القيادة.

فقد كشف بحث أجري في بريطانيا أن السائقين يجدون صعوبة في الحفاظ على سرعة سياراتهم أثناء القيادة بعد تناولهم كأسا من الخمر بصورة أكبر من نظرائهم الذين يدخنون الخشخاش.

ووجد الباحثون الذين أجروا اختباراتهم على 15 متطوعا أن السائقين الذين تعاطوا الخشخاش يميلون للقيادة بحذر لإدراكهم أنهم فاقدون لوعيهم، بخلاف الذين تناولوا مزيجا للكحول والخشخاش.

وكان الأطباء البريطانيون قد دعوا الأسبوع الماضي لتطوير أدوات الكشف على السائقين لردعهم عن القيادة تحت تأثير المخدرات ومن بينها الخشخاش، بسبب ارتفاع عدد قتلى حوادث الطرق التي أثبتت الفحوص أنها بسبب قيادة مخمورين للسيارات.

غير أن سماح الخبراء الطبيين للحكومة البريطانية بإعادة تصنيف الخشخاش كمخدر ضعيف التأثير أثار النقاش حول قانونية تعاطيه.

المصدر : رويترز