يفتتح اليوم السبت في العاصمة الألمانية أضخم معرض للإلكترونيات الاستهلاكية في أوروبا وتقدم فيه شركات عالمية مجموعة من أحدث المنتجات.

وسيكون من أبرز ما يضمه المعرض الذي يقام كل عامين نظاما صوتيا تكنولوجيا متطورا يصل وزنه إلى نحو طنين ويتكلف حوالي ثلاثة ملايين مارك (1.5 مليون دولار) ويتألف النظام الذي جمعه خبراء ألمان من أكثر من 40 جزءا منفصلا بينها خمس سماعات.

وسيقدم في المعرض أيضا أصغر جهاز ستريو ويمكن وضعه بكامله داخل الأذنين.

وستعرض إحدى الشركات اليابانية كاميرا فيديو تقول إنها الأصغر في العالم حيث لا يتجاوز حجمها حجم قبضة اليد.

وستحتل التكنولوجيا الرقمية مكانا بارزا في المعرض مع وصول مجموعة جديدة طال انتظارها من أجهزة تسجيل أقراص (DVD) .

ويأمل المنظمون أن يقدموا للزوار أكثر من مجرد دليل عام لقاعات المعرض التي تبلغ مساحة العرض بها أكثر من 160 ألف متر مربع وتحيط بمنطقة ترفيه مركزية كبيرة.

وسيكون باستطاعة الزوار القيام برحلة داخل المعرض عبر أجهزة كمبيوتر متصلة بالإنترنت. وتنتشر في أرض المعرض ماكينات لبيع المشروبات يمكن تشغيلها بطلب أرقام معينة بالهاتف المحمول في خطوة أخرى يمكن أن تنقل النقود وبطاقات الائتمان إلى قاعات المتاحف.

المصدر : رويترز