جهاز صغير لاكتشاف التلوث والأطعمة الفاسدة
آخر تحديث: 2001/8/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/8/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/28 هـ

جهاز صغير لاكتشاف التلوث والأطعمة الفاسدة

قال باحثون أميركيون إنهم ابتكروا جهازا معقدا صغير الحجم يمكنه مراقبة البيئة بحثا عن الكيماويات الضارة ويحمي حامله من التعرض للمواد السامة والأطعمة الفاسدة.

وأفاد بحث نشر في مجلة ساينس العلمية بأن الجهاز الحساس الجديد الذي يعمل بالكريستال السائل ويمكن حمله مثل شارة على الملابس، يتيح رصدا فوريا للكيماويات في الجو التي يصعب حتى الآن رصدها باستخدام التكنولوجيا الحالية التي مازالت تقتصر في أغلبها على المعامل.

وقال الباحثون إنه يمكن في المستقبل استخدام هذه الأجهزة الحساسة في تطبيقات سلامة الغذاء مثل مراقبة مستويات المركبات المنبعثة من اللحم والسمك الفاسدين. كما قد تستخدم أيضا في مراقبة تعرض البيئة للمبيدات الحشرية وربما أنواع معينة من غازات الأعصاب القاتلة مثل السارين. والتكنولوجيا المطلوبة لاكتشاف مثل هذه المركبات موجودة بالفعل لكنها تقتصر أساسا على المعامل كما أنها كبيرة الحجم ومعقدة.

وقال الباحث بجامعة وسكونسن نيكولاس أبوت الذي شارك في إعداد الدراسة أن الجهاز الجديد إذا استخدم في مجال واسع من التطبيقات يمكنه أن يجعل من هذه التكنولوجيا منتجا يدر عدة مليارات من الدولارات.

وأضاف أن الاستخدامات الأولية للجهاز الحساس يمكن أن تتاح في غضون عامين إلى ثلاثة أعوام. ويقول الباحثون إنهم سيواصلون دراسة هذه التكنولوجيا وتطوير تطبيقات أخرى تشمل نسخة مرنة يمكن نسجها في الملابس.

المصدر : رويترز