عالمة آثار تنقب عن إنسان أفريقيا الأول الذي هاجر إلى جورجيا (أرشيف)
أعلن علماء آثار في جورجيا أنهم عثروا على جمجمة إنسان بدائي ترجع إلى أكثر من مليون سنة. وتشبه الجمجمة ثلاث جماجم اكتشفت العام الماضي قد تنتمي لشبيه الإنسان الأول الذي هاجر من أفريقيا إلى أوروبا.

كما كشفت أعمال الحفر والتنقيب قرب مدينة دمانيسي على بعد 80 كلم من العاصمة الجورجية تبليسي عن أدوات ترجع إلى العصر نفسه أي منذ حوالي مليون و700 ألف سنة. وقال خبير الآثار بمتحف جورجيا ديفد لوردكيباندزي إن اكتشاف هذه الجمجمة غير النظريات السابقة عن انتشار رفات شبيه الإنسان الأول.

ويقول العلماء إن الجماجم تشبه جمجمة شبيه الإنسان الأول الذي عاش في شرق أفريقيا في ذلك العصر، والأدوات التي وجدت في موقع الحفر تشبه الأدوات التي صنعها شبيه الإنسان الأول الأفريقي.

وترجح الاكتشافات أن الإنسان البدائي الأول "هومونيد" المعروف أيضا باسم "هومو أرغاستر" تنقل سريعا خارج أفريقيا، عابرا ما يعرف الآن ببلاد الشام ثم تركيا ثم انتقل شمالا ليستقر في منطقة جورجيا الجبلية.

ويقول علماء أن "هومو أرغاستر" عاش في الفترة بين شبيه الإنسان المسمى "هومو هابيليس" الأكثر بدائية وبين شبيه الإنسان المعروف باسم "هومو أريكتس" وهو مخلوق قوي البنية قام بصنع أدوات حجرية متقدمة. ويشارك في التنقيب بموقع دمانيسي علماء من جورجيا والولايات المتحدة وأوروبا.

المصدر : رويترز