محطة الفضاء الدولية

بدأ مكوك الفضاء الأميركي أنديفور اليوم الخمس رحلته إلى المحطة الفضائية الدولية. ويحمل المكوك على متنه ذراعا آليا سيتم تركيبه على المحطة ليستخدم لاحقا كرافعة تساعد في بناء المحطة. 

ويشارك في رحلة المكوك سبعة رواد فضاء منهم أربعة أميركيين وروسي وكندي وإيطالي، ويتوقع علماء الأرصاد الجوية أن يكون الجو مناسبا لبدء الرحلة المقرر أن تستغرق 11 يوما.

وسيعمد رواد الفضاء إلى نصب الذراع الجديد الذي يبلغ طوله 57 قدما وتسعة إنتشات، وستستلزم هذه المهمة القيام بجولتي سباحة في الفضاء لإكمال ربط الذراع الآلي بالمحطة الفضائية.

أنديفور فوق منصة الإطلاق بانتظار بدء الرحلة
وسيحمل المكوك شحنة إيطالية تحمل إسم رفائيل تخليداً لذكرى الفنان الإيطالي الشهير الذي عاش في القرن السادس عشر، وهذه هي الشحنة الإيطالية الثانية ضمن سلسلة الشحنات الإيطالية الثلاث إلى المحطة الفضائية.

وكانت إيطاليا أرسلت في إطار مساهمتها في بناء المحطة شحنة تجهيزات للمحطة الفضائية أطلقت عليها اسم ليوناردو، في إشارة إلى الفنان الكبير ليوناردو دافينشي

المصدر : أسوشيتد برس