أعلنت شركة الإلكترونيات المتقدمة التي تساهم فيها مجموعة استثمارات سعودية وأميركية عن ابتكار وتصنيع ساعة إلكترونية تحدد مواعيد الصلاة تلقائيا في أي مكان في العالم.

وقالت الشركة إن براءة اختراع الساعة التي ساهمت في تطويرها مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية تم تسجيلها في المدينة ولدى مكتب براءات الاختراع التابع لمجلس دول التعاون الخليجي.

وكانت الشركة قد قدمت النموذج الأول من هذه الساعة الشهر الماضي إلى ولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز.

ويمكن لهذه الساعة التي تعتمد العمل بالتقويم الهجري المعتمد بالسعودية أن تضبط وفق التقاويم الأخرى المعتمدة في بعض الدول العربية والإسلامية. وقالت الشركة إنها طرحت الساعة للبيع في الأسواق.

وأضافت الشركة أنه تمت برمجة 500 مدينة وموقع في السعودية وحول العالم لتحدد الساعة أوقات الصلوات الخمس فيها, إلى جانب إمكانية أن يدرج مستخدمها المزيد من المواقع وفق إحداثيات تتعلق بخط الطول والعرض لهذه المواقع.

ويبلغ وزن الساعة التي تم إنتاج ساعات حائط منها فقط في المرحلة الحالية 2.4 كلغم وارتفاعها 62 سنتيمترا وعرضها 38 سنتيمترا وسمكها 3.6 سنتيمترا.

المصدر : الفرنسية